واقترب ترامب أكثر من الفوز بترشيح الحزب للانتخابات الرئاسية، فيما حل ثانياً المرشح جون كايزيك.

وعلى الجانب الديمقراطي، فازت المرشحة الأوفر حظاً، هيلاري كلينتون، في انتخابات حزبها في الولاية نفسها لتعزز بذلك تقدمها على منافسها بيرني ساندرز في المعركة لنيل بطاقة الترشيح الحزبية إلى الانتخابات الرئاسية.

وتعد نيويورك من المعاقل الرئيسية لأسرة كلينتون. وكانت هيلاري ممثلة عنها في مجلس الشيوخ.

ويبلغ عدد الأشخاص الذين يحق لهم التصويت في نيويورك خمسة ملايين و800 ألف، مسجلين كديمقراطيين، ومليونين و700 ألف مسجلين كجمهوريين، وهي انتخابات مغلقة، أي لا يمكن للمستقلين التصويت فيها. (النهاية)