فنانتان مصريتان تهاجمان عبد الرحمن أبو زهرة وهالة صدقي تثني عليه

(المستقلة)..شنت الفنانتان معتزة صلاح عبدالصبور، ابنة الشاعر صلاح عبدالصبور، وعفاف مصطفى هجوما لاذعا على الفنان عبدالرحمن أبوزهرة، خلال منشور لهما عبر حسابهما الشخصي بموقع “فيسبوك”.

وقالت معتزة في منشورها، أن تجربتها التمثيلية مع أبو زهرة كانت مريرة، خاصة وأنه تعمد التنمر عليها، وهو ما كان كفيلا بأن تعود إلى منزلها باكية، لتقوم بحذف المنشور بعد فترة.

فيما وصفته عفاف بأنه “يشفط الأوكسجين” من موقع التصوير بسبب انتقاداته اللاذعة للفنانات، وقالت إنه كان يسخر من ملابسهن ويتدخل في شؤون المخرج، ويقوم بتوبيخ الممثلات وبالأخص الممثلين الصغار في السن.

واضطرت لاحقا إلى حذف المنشور، بعد الضجة التي أثارتها والتعاطف الكبير الذي تلقاه أبو زهرة على مواقع التواصل الاجتماعي، وتدخل من نقيب الفنانين أشرف زكي.

وكان أبو زهرة قد صرح في مداخلة هاتفية أنه يشعر بالاكتئاب والغربة وأن من حوله لا يفهمونه.

وقال إنه يعاني من قلة الأعمال التي تعرض عليه في الفترة الأخيرة، وإن المخرجين بدأوا بالاستغناء عنه.

وأضاف أنه في شهر مارس الماضي احتفل بمرور 60 عام على احترافه الفن، وشدد على أنه إذا لم يمثل يموت، قائلا “أنا أعشق المسرح والتلفزيون والإذاعة وعندي خبرة طويلة بفروع التمثيل”.

من جانبها علقت الفنانة هالة صدقي على تصريحات الفنان عبد الرحمن أبو زهرة عن حزنه لما يحدث في الوسط الفني الآن، لا سيما ضياع اللغة العربية وعدم التحدث بشكل صحيح، بسبب ألفاظ جديدة دخيلة على اللغة.

وروى أبو زهرة أحد المواقف التي نصح فيها مخرجة من الجيل الجديد، قائلا: مينفعش مخارج الألفاظ تبقى كده وده هو الصح، ليفاجئ أنها غضبت، مضيفاً أنه في وقتها كانت الفنانه هالة صدقي موجودة وقالت لها: ده بينصحك.

ردت هالة على هذا التصريح عبر حسابها على Instagram، كاتبة: حصل فعلا بس المخرجة ما زعلتش بالعكس بس بعض الشباب النجوم اتحرجوا وحاولت أصلح الموقف لأنه فعلا بينصح من قلبه، فنان كبير جدا جدا جدا وعظيم بس للأسف مش بنهتم بخبرتهم في أعمالنا.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.