عمليات نينوى تصدر توجيهات لابناء الاحياء الخاضعة لسيطرة داعش بالساحل الايمن

(المستقلة)… اصدرت قيادة عمليات نينوى توجيهات لابناء الاحياء المتبقية تحت سيطرة “داعش” في الجانب الايمن من الموصل، داعية اياهم الى التعاون مع القوات الامنية ومساعدتها.

وقالت القيادة في بيان لها تلقته (المستقلة) اليوم  “الى أهلنا في الأحياء المتبقية تحت سيطرة الدواعش المجرمين في الساحل الأيمن من الموصل، ان عدوكم الداعشي الغاشم ارتكب وما زال يرتكب جرائم تجميع العوائل في البيوت، واستخدامها لقصف قواتنا المسلحة، وكذلك وضع العوائل دروعاً بشرية في البيوت القريبة من خطوط التماس بقصد إعاقة تقدمنا من أجل التحرير”، داعية اياهم الى “البقاء في البيت بعيداِ عن أنظار داعش وذلك بغلق الأبواب جيداً والابتعاد عن النوافذ بهدف الايحاء بعدم وجود أحد في البيت”.

وأكدت القيادة على “ضرورة تفادي البقاء في بيت واحد لأكثر من عائلة، ويمكن ابتداع الحجج أو المقاومة”، مطالبة اياهم بـ”النزول الى السراديب لمن يمتلكها والى الطوابق الأرضية عند بدء الاشتباكات”.

وتابعت “عند انشغال الدواعش في أعمال القصف والقنص من أحد البيوت، فيجب ترك المنزل والتسلل الى خارجه على الفور”، داية الى “إرسال من يستطيع الوصول للقوات الامنية لتحديد الاحداثيات الصحيحة للبيوت التي تستخدمها داعش للأغراض المذكورة”.

وشددت القيادة ان “القوات الامنية ستسعى لتجنيب اهالي نينوى من خسائر القتال الجانبية”، معربة عن املها بـ”ان يتعاون الاهالي مع تلك القوات ومساعدتها في تطبيق هذه الغاية الوطنية”. (النهاية)

قد يعجبك ايضا

اترك رد