عمليات تسويق محصولي الحنطة والشعير مستمرة في كربلاء

( المستقلة ) / علي النصر الله /.. تتواصل عمليات تسويق الحنطة والشعير في منافذ التسويق في كربلاء، حيث وصلت الكميات المسوقة وصلت إلى أكثر من( 36 ألف طن ) حتى أمس الاثنين ، فيما تتوقع زياد زخم الحصاد والتسويق خلال الأيام المقبلة .

وقال رئيس قسم التخطيط والمتابعة في مديرية زراعة كربلاء، إن نزار الهر في تصريح لـــ ( المستقلة ) اليوم الثلاثاء،  “هناك زخم على منافذ التسويق بسبب قيام الفلاحين والمزارعين بحصاد المحصول في آن واحد ،  ما سبب هذا الزخم على منفذ التسويق الوحيد لمحصول الحنطة في المحافظة وهو سايلو كربلاء”.

وأضاف إن ” كميات الحنطة والشعير المسوقة إلى منافذ التسويق في محافظة كربلاء في تصاعد مستمر ، وأن الموسم الزراعي الحالي يبشر بخير ومن المؤمل تسويق( 78 ألف طن ) وهو ما مقرر بخطتنا الزراعية ، ولكن هذه الكمية قد تصل الى ( 100 ألف طن) خلال الموسم الحالي خاصة بعد موافقة الحكومة المركزية باستلام محصول الحنطة خارج الخطة” .

وأشار الى إن “عملية الحصاد وصلت الى مستويات متقدمة من الانجاز بعد ان تم تهيئة ( ٦ )من الحاصدات من داخل كربلاء  ، و ( ١٧) حاصدة من خارج كربلاء ، حيث بلغت المساحة المحصودة المتراكمة للحنطة حتى يوم ١٨ من شهر أيار الجاري  ٧٣٥٣٩  دونم والمساحات المحصودة المتراكمة للشعير ٤٥٨٠ دونم “.

التعليقات مغلقة.