الرئيسية / سياسية / عمار طعمة : حمى شراء الاسلحة في وسط و جنوب العراق تدعمها مخابرات اجنبية و تمويل خارجي

عمار طعمة : حمى شراء الاسلحة في وسط و جنوب العراق تدعمها مخابرات اجنبية و تمويل خارجي

 بغداد ( إيبا ).. قال رئيس كتلة الفضيلة النيابية عمار طعمة أن الحركة المحمومة التي تشهدها مناطق وسط و جنوب العراق دون سواها من شراء الاسلحة و بأسعار مضاعفة لقيمتها الواقعية يعكس وقوف مخابرات أجنبية و بتمويل خارجي داعم لهذا النشاط المستهدف لامن العراقيين .

 واضاف في بيان تلقت وكالة الصحافة المستقلة ( إيبا ) نسخة منه ان ذلك مرتبط بمخطط خبيث يتضمن في احدى مراحله بعث الفتنة الطائفية و إحيائها وصولا لخلق الفوضى الاجتماعية التي تعتاش و تنمو فيها مشاريع الظلاميين الارهابيين.

ودعا طعمة الى  الى أسراع البرلمان بتشريع قانون الاسلحة و تضمينه عقوبات مشددة لمهربي الاسلحة ، مع  تشديد اجراءات التفتيش و زيادة نشر السيطرات الثابتة على الطرق الخارجية الرابطة بين المحافظات و الطرق الفرعية داخل المحافظات.

كما طالب بأعتماد أسلوب نصب السيطرات المفاجئة على تلك الطرق و في اوقات الغفلة خصوصا و الافادة من التقنيات في التفتيش ، وتكثيف النشاط الاستخباري المدني بين صفوف سماسرة التهريب و الاتجار بالاسلحة للكشف عن نشاطاتهم التخريبية و امتداداتهم الخارجية ، اضافة الى أستقدام ذوي السوابق العاملين بتجارة الاسلحة و تهريبها بشكل غير قانوني للمراكز الامنية لتحصيل المعلومات المطلوبة عن النشاط المتزايد لتجارة الاسلحة وتهريبها و اخذ التعهدات القانونية عليهم بالاقلاع عن هذه الممارسة المهددة لامن المواطنين.

واشار طعمة الى ضرورة تركيز اللجان الامنية للحكومات المحلية على الانفتاح مع العشائر و عموم المواطنين و توحيد الجهد لمواجهة هذه العملية المخلة بالامن و القضاء عليها ،وتحديد مكافئات مالية لمن يخبر عن صفقات تهريب الاسلحة و تتصاعد قيمة المكافئة مع حجم الصفقة المهربة.(النهاية)

اترك تعليقاً