الرئيسية / تنبيهات / على اساس الجنس ..صراع المرأة من أجل المساواة

على اساس الجنس ..صراع المرأة من أجل المساواة

نزار عبد الغفار السامرائي

لم تصل المرأة في المجتمع الغربي الى ما وصلت اليه بسهولة، فكان عليها ان تنضال وتقاتل لتحصيل حقوقها كاملة والوقوف على حد سواء مع الرجل، والخروج من هيمنة المجتمع الذكوري الذي يرى في المرأة مجرد تابع عليه الأعتناء بالمنزل وتربية الاطفال، مع الأعتماد على الزوج في توفير ما تحتاجه من مادة.

وفيلم On the Basis of Sex (على اساس الجنس) واحد من الافلام التي تتناول نضال المرأة في مسيرة المساواة والحرية، وتبيان قدرتها على تقلد المناصب والاعمال المختلفة اسوة بالرجل، عبر عرض سيرة احدى هؤلاء النساء اللاتي استطاعن مواجهة النظم الاجتماعية القائمة والوقوف بوجه القوانين وصولا الى تعديل الدستور من اجل فسح المجال امام النساء لاعلان مساواتهن بشكل كامل مع الرجال امام القانون.

والمرأة التي يتناول سيرتها الفيلم هي الامريكية روث بادر جينسبيرغ التي استطاعت ان تكون قاض في المحكمة العليا، وهو موقع كان مقتصرا على الرجال.

انضمت جينسبيرغ الى كلية القانون في جامعة هارفارد ضمن تسعة نساء فقط، ولكن في السنة الاولى من الدراسة يصاب زوجها الطالب في المرحلة الثانية بالسرطان فتضطر ان تحضر دروسه اضافة الى دروسها في تحدي للمرض ومن اجل ان يستمر زوجها المجتهد في دراسته وهو ما يحصل حيث يتخرج بتفوق لكنه يضطر للانتقال الى نيويورك للعمل وتضطر زوجته للانتقال معه، وهذا يجعلها امام مشكلة جديدة حيث يرفض عميد جامعة هارفارد ان تكمل دروسها في جامعة كولومبيا في نيويورك مما يضطرها الى ترك الدراسة في هارفارد وتسجل في كولومبيا،لتتخرج ولكن دون عمل لأن شركات المحاماة لا تفضل تشغيل النساء كمحاميات. وامام الحاجة تعمل كمدرس لقضايا  “التمييز على أساس الجنس والقانون” . حتى تصادف قضية تتعلق بشخص يعتني بوالدته المقعدة لكن الضريبة ترفض عمل اعفاءات له على اساس ان مثل هذا الامر يخص النساء، تتبنى روث القضية وتسعى امام صعوبات جمة الى اعادة النظر فيها امام المحكمة العليا حيث تجد في هذا القضية فرصة للطعن في العديد من القوانين التي تفترض أن الرجال يعملون على توفير الرعاية للأسرة ، لتبقى المرأة في المنزل للعناية بالزوج والأطفال. وترى روث ان الوصول الى الطعن في قرار الضريبة بشأن موكلها الرجل وانه يتعرض للتمييز غير العادل على أساس الجنس ، فيمكنها لاحقا الطعن في القوانين التي تميز ضد المرأة ،غير انها لم تجد من يساندها سوى زوجها الذي يضع مستقبلة رهن القضية، والمفاجأة ان تكون في المحكمة امام عميد كليتها في هارفارد والذي تستعين به وزارة الخزانة الامريكية لمواجهة القضية.. تستطيع جينسبرغ ان تكسب الرهان وتبدء سلسلة من التعديلات على القوانين لتصل في النهاية الى ان تكون عضوا في المحكمة العليا مسجلة علامة بارزة في مسيرة المرأة نحو المساواة .

عرض فيلم On the Basis of Sex لاول مرة في مهرجان AFI في 8 تشرين الثاني 2018 ، وتم عرضه في الولايات المتحدة في 25 كانون الاول 2018 ، وهو من اخراج ميمي ليدر،وبطولة فيليسيتي جونز في دور غينسبرغ ، مع أرمي هامر ، جوستين ثيروكس ، جاك رينور ، كايل سبايني ، سام ووترستون ، وكاثي بيتس.

اترك تعليقاً