الرئيسية / علوم و تكنولوجيا / علماء فلك يكتشفون خاتمًا ضخمًا من الألماس فى الفضاء

علماء فلك يكتشفون خاتمًا ضخمًا من الألماس فى الفضاء

(المستقلة).. كشفت صور التقطها المرصد الجنوبى الأوروبى، وهو تلسكوب كبير فى صحراء أتاكاما فى تشيلى ما يصفه علماء الفلك بأنه “جوهرة سماوية”.

وعرضت الصور المذهلة للسديم الكوكبى الذى يشبه خاتم خطبة من الألماس فى معرض المرصد الأوروبى الجنوبى فى سانتياجو يوم الأربعاء (9 أبريل).

وتكون السديم الكوكبى المعروف باسم (أبيل 33) عندما أطلق نجم فى مرحلة الشيخوخة طبقاته الخارجية على شكل فقاعة من الغاز.

وفى هذه الحالة تتفجر طبقة غازية خارجة من النجم وتصطف بعناية إلى جانب نجم ساطع منفصل مما يترتب عليه ظهور الشكل الذى يشبه إلى حد كبير خاتم الألماس.

وعلى الرغم من اسمها فإن السدم الكوكبية لا علاقة لها فى الواقع بالكواكب.

وقال عالم الفلك أوليفيير هاينوت “السديم الكوكبى هو نجم مثل الشمس إلا أنه فى مرحلة الاحتضار، هذا النجم فى الرمق الأخير من حياته ومن ثم فإن غلافه الجوى آخذ فى التوسع مكونًا هذه الفقاعة، وعليه فإن ما يتبقى من النجم هو نقطة صغيرة فى المركز مباشرة وهذه الفقاعة فى الغلاف الجوى”.

وأعجب علماء الفلك بشكل خاص بالشكل الدائرى المتقن للسديم أبيل 33.

وقال هاينوت “هذا السديم الكوكبى جميل وخاصة لأنه دائرى – من النادر جدا أن يكون هناك مثل هذا النوع من النماذج، وأضاف،: “السدم الكوكبية يمكن أن تأتى فى أشكال غريبة أو أشكال أكثر تماثلا وهذا السديم الكوكبى متقن، هذا الاتقان جميل”.

ويقع هذا النموذج النادر على بعد حوالى 2500 سنة ضوئية من الأرض. (النهاية)

اترك تعليقاً