عبد الله الياور ومفتى الديار العراقية ويحملان الحكومة المركزية مسؤولية تحقيق العدالة للعراقيين

بغداد ( إيبا )..تبادل الأمين العام لحركة العدل والإصلاح عبد الله حميدي عجيل الياور مع مفتى الديار العراقية الشيخ رافع الرفاعي وجهات النظر حول آخر المستجدات على الساحة العراقية, وبحث السبل الممكنة لحل المشكلات التي يعاني منها أبناء الشعب العراقي فى إطار الحفاظ على وحدة البلد أرضا وشعبا ،

وتبادل الطرفان وجهات النظر حول المطالب التي رفعها المتظاهرون في ساحات الاعتصام والتظاهر في عدة محافظات عراقية وشددا على ضرورة أن تستجيب الحكومة لهذه المطالب التي وصفاها بالمشروعة والدستورية.

و طالبا المتظاهرين بالحذر من مروجي النعرات الطائفية والدعوات الرامية إلى تقسيم البلد على أساس طائفي أو قومي أو عنصري .

وأورد بيان صادر من المكتب الاعلامي لحركة العدل والإصلاح بأن الياور أكد خلال اللقاء ضرورة أن تعتمد الحكومة آلية لتنفيذ المطالب الجماهيرية من خلال تشكيل لجان قضائية من جميع أنحاء العراق للإسراع في حسم قضايا المعتقلين وإطلاق راح الأبرياء منهم وتعويضهم ماديا ومعنويا وتحقيق الموازنة في القوات المسلحة وفق المادة التاسعة من الدستور العراقي وتعديل قانون اجتثاث البعث والتمسك بوحدة العراق وأمنه واعتماد المعاملة الحسنة لأبنائه بما يحفظ كرامتهم ويحقق العدالة لهم .

كما ذكر البيان رفض الياور للدعوات الرامية لترسيم الحدود الإدارية للمحافظات وعدها محاولة تصب في مصلحة طرف بعينه على حساب حقوق ومقدرات العراقيين.(النهاية)

قد يعجبك ايضا

اترك رد