عالية نصيف تدعو الى قطع العلاقات مع السعودية

(المستقلة)..طالبت النائبة عالية نصيف وزير الخارجية بتسليم مذكرة احتجاج شديدة اللهجة للسفارة السعودية على خلفية إساءة صحيفة الشرق الأوسط إلى مقام المرجعية الدينية العليا في العراق، مبينة أن تكرار الإساءات ذات الطابع الطائفي من قبل السعودية بلغ مرحلة تستوجب قطع العلاقات الدبلوماسية .

وقالت نصيف في بيان اليوم :” يبدو أن الجارة السعودية لم تكتفِ بكل ما فعلته بالعراق طيلة السنوات الماضية من إرسال الإرهابيين وإصدار فتاوى القتل واستباحة دماء الأبرياء من مدارس الإجرام النتنة، فعمدت إلى إيقاظ الفتنة من جديد باستخدام صحافتها الصفراء المسمومة والإساءة الى مقام المرجعية الدينية العليا التي يتبعها ملايين المسلمين في العراق والعالم “.

وتساءلت :” أين ما تدعيه السعودية بشأن بناء علاقات مبنية على حسن الجوار مع العراق؟ ما الذي حصل عليه العراق من هذه الجارة حتى الآن سوى الدمار والخراب والفتن والإساءات المتكررة؟ وما الذي تريد هذه الجارة الوصول اليه؟ “.

وشددت على ” ضرورة اتخاذ الحكومة العراقية موقفاً حازماً تجاه هذه الإساءة، من خلال قيام وزارة الخارجية بتسليم مذكرة احتجاج شديدة اللهجة للسفارة السعودية، علماً بأن تكرار هذه الإساءات ذات الطابع الطائفي بلغ مرحلة تستوجب قطع العلاقات الدبلوماسية لكون الحلول معدومة ولا فائدة ترتجى من الجانب السعودي للتعامل مع العراق بنوايا طيبة مطلقاً “.

التعليقات مغلقة.