عالية نصيف تؤكد رفض ارسال أي مبالغ مالية الى كردستان

(المستقلة).. قالت النائبة عالية نصيف ان أي اتفاق مع إقليم كردستان يتضمن ارسال مبالغ مالية “مرفوض جملة وتفصيلا”، لكون عائدات نفط الإقليم “تتبخر” بالكامل سواء الذي يبيعه الإقليم علناً أو الذي يتم تهريبه .

وأضافت نصيف في بيان اليوم،:” لو كان أهلنا الأكراد سيستفيدون من هذه الأموال كرواتب وأجور تصرف للناس البسطاء لما اعترض احد، لكننا على دراية بأن الأموال لن تصرف لهم وسيبقى الفقير فقيراً والغني سيزداد غنى “.

وخاطبت نصيف سلطة الإقليم  متسائلة:” في أي قانون وأية شريعة سماوية خبزتكم لكم وتتقاسمون الخبزة مع خمسة عشر محافظة؟ ألم تكفِكم 17 سنة من سرقة قوت شعبكم؟! وهل يجوز أن تبيع أربيل ٦٢٠ الف برميل باليوم وتذهب العائدات بالكامل الى خزينتها ثم تحصل على ٣٢٠ مليار دينار من عائدات نفط المحافظات الاخرى؟ “.

ودعت مجلس النواب أن “يتخذ موقفاً واضحاً يعبر فيه عن رفضه لأية اتفاقات تتضمن ارسال أموال إلى حكومة الإقليم ” ، مؤكدة :” أن على سلطة الاقليم ان تكف عن استهانتها بالحكومة الاتحادية، وأن ترسل العائدات النفطية وغير النفطية، وأن يكون استلام رواتب موظفي الاقليم بعد فلترتها  بموجب بطاقة من المصارف الاتحادية “.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.