طيفور : المطالبة بالغاء الحقوق التقاعدية للنواب دعاية انتخابية

بغداد ( المستقلة ) – شن نائب رئيس مجلس النواب عن كتلة التحالف الكردستاني عارف طيفور، اليوم الاثنين، هجوما لاذعا على بعض الكتل السياسية ورجال الدين ممن يتهمون المؤسسة التشريعية بالحصول على امتيازات كبيرة .

واكد طيفور ، أن هذه الجهات تحاول التقليل من شأن النواب من خلال المطالبة بإلغاء رواتبهم التقاعدية، مؤكدا أن النواب هم ممثلين عن الشعب وجاءوا عبر صناديق الاقتراع.

وقال طيفور في بيان تسلمت وكالة الصحافة المستقلة نسخة منه، “كفى تطاولا على النواب وقذفهم بالتهم والحديث الغير المبرر عن الامتيازات المالية التي يحصلون عليها واستغلال هذا الموضوع للدعاية الانتخابية” .

وطالب طيفور “مجلس النواب بتشريع قانون خاص للذين يريدون التبرع برواتبهم التقاعدية وإرجاع هذه الأموال إلى خزينة الدولة حتى تستقر ضمائرهم”.

وعبر نائب رئيس المجلس عن “أسفه لما يحدث من تحشيد أعلامي ضد نواب المجلس وتأجيج عواطف الناس وأثارة مشاعرهم في المنابر والمؤتمرات الصحفية”، مشددا على ضرورة أن “يدرك الجميع بأن النائب هو مشرع قانوني ومراقب لأداء الحكومة وليس له أية علاقة بتنفيذ الخدمات وحل المشاكل التي يعاني منها معظم المواطنين”.

وأشار طيفور إلى أنه “في أغلب البلدان المتحضرة يحظى النائب فيها باحترام واهتمام جميع المؤسسات الدينية والمدنية، ويخصص له راتب تقاعدي محترم بعد انتهاء دورته البرلمانية”. ( النهاية ) ..

اترك رد