الرئيسية / اخبار / طالباني : قرار تشكيل قيادة قوات دجلة خطوة ارتجالية غير مدروسة ويمكن ان تثير الفتنة

طالباني : قرار تشكيل قيادة قوات دجلة خطوة ارتجالية غير مدروسة ويمكن ان تثير الفتنة


بغداد ( إيبا ).. انتقد رئيس الجمهورية جلال طالباني تشكيل قيادة عمليات دجلة قائلا لن ذلك القرار ” يمكن ان يثير الفتنة”.

ووصف طالباني في لقاء مع برنامج نقطة نظام الذي عرضته قناة العربية مساء اليوم قرار تشكيل قيادة قوات دجلة بـ ” خطوة ارتجالية غير مدروسة ” يمكن ان تؤدي الى رد فعل من الجهة الاخرى(الجانب الكردي) وقد يؤدي فعل هنا وفعل هناك الى تصادم في الوقت الذي نحن في حالة حوار.

واعتبر تشكيل قيادة قوات دجلة ليست من صلاحية رئيس الوزراء واصفا ذلك بزج الجيش في امور سياسية وهو مناقض للدستور ، مستشهدا باصدار امر من قائد القوات البرية يضع فيه جميع الاجهزة الامنية من جيش وشرطة واسايش تحت امرة قوات دجلة.

وأكد انه كرئيس جمهورية كان وما يزال يقف على مسافة واحدة من جميع الكتل السياسية مشيرا الى ان كردستان كانت مركزا لسحب الثقة عن رئيس الوزراء نوري المالكي ولكن ” انا من ذهب الى الحوار مع التحالف الوطني” وما زلت على موقفي من موضوع سحب الثقة من رئيس الوزراء

واوضح ان ترشيح رئيس الوزراء ليس من صلاحية رئيس الجمهورية بل صلاحية الكتلة الاكبر ،لذلك كان رأيي ان نطلب من التحالف الوطني المطالب التي نريدها واذا عجز عنها نطلب منه سحب الثقة عن مرشحه لرئاسة الحكومة.منوها الى ان موقفه يتناغم مع موقف رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني و”شرحت له موقفي وهو موافق عليه”.

وشدد على ان الجو يتطلب حوارا مع التحالف الوطني ، وكتبت الكتل الكردية رسالة الى رئاسة التحالف الوطني يطلبون فيها “تعديل سلوك رئيس الوزراء او سحب الثقة عنه”.

وذكر طالباني انه قام بدور الوسيط الذي يجمع الناس ويؤلف بين قلوبهم ،وتوفقت أحيانا ، واحيانا لم اوفق ولكن استطعنا على ” عدم الوصول الى قتال بين الطرفين”.

واستدرك بالقول الوم نفسي لأنني “قبلت بالتجاوز على صلاحياتي الدستورية” .(النهاية)

اترك تعليقاً