صخرة الدفاع العراقي يثير الجدل بعد ترشيحه لوزارة الرياضة

( المستقلة)… أشاد النائب عن تحالف القوى العراقية محمد الكربولي بإسناد وزارة الرياضة والشباب للاعب الدولي العراقي السابق عدنان درجال، معتبراً بأن ترشيحه من قبل اتحاد القوى بمثابة “دق مسمار في نعش الطائفية”.

وقال الكربولي في تغريدة على  تويتر  اليوم الجمعة إن “فرصة كبيرة أمام السيد الكاظمي لدق مسمار آخر في نعش الطائفية بعد توزير السيد درجال عن تحالف القوى”.

وأضاف الكربولي ان “توزير أي رمز عراقي اخر لإحدى الوزارات الخمس الباقية عن حصة الكتل الأخرى سيكون له اطيب الأثر في نفوس العراقيين ويزيد فرص نجاح حكومته”، مختتما تغريدته بـ”وسم (هاشتاك) اغتنموا فرصة التصحيح”. 

ودرجال ، هو عراقي من أصول شيعية، رشح لمنصب وزارة الرياضة الذي يفترض أن يكون من حصة السنة، ومع أن رئيس البرلمان العراقي محمد الحلبوسي، الذي يعد واحدا من أهم المفاوضين السنة في محادثات تشكيل الحكومة أشاد بدرجال ودعم ترشيحه “العابر للطائفية”، لكن ترشيح درجال لم يعجب شخصية سياسية سنية معروفة مثل جمال الكربولي، والذي وجه انتقادا شديد اللهجة للـ”مفاوضين”، ملمحا إلى تصريح رئيس البرلمان بشأن درجال الذي وصفه بأنه “أحد اللواعيب”.

فقد شن جمال الكربولي قبل أيام هجوماً لاذعاً على رئيس البرلمان محمد الحلبوسي لتصرفه بالحقائب الوزارية الخاصة بالمكون السني وكأنها “ملك لأبيه”.( النهاية)

التعليقات مغلقة.