الرئيسية / سياسية / شروان الوائلي : ألاداء الإداري الفاشل فاقم مشكلة الكهرباء حتى صارت مثلا سيئا للعراق الجديد

شروان الوائلي : ألاداء الإداري الفاشل فاقم مشكلة الكهرباء حتى صارت مثلا سيئا للعراق الجديد

بغداد ( إيبا
)..وصف النائب شروان الوائلي واقع الكهرباء بأنه واقع مزري ومخجل ولايتناسب مع المبالغ
الهائلة التي صرفت على الكهرباء منذ 2003 الى يومنا هذا .

وقال الوائلي
عند زيارته لمديرية كهرباء ذي قار ان المبالغ المصروفة على الكهرباء وصلت الى 37 مليار
دولار لكن الكهرباء مازالت مشكلة كبيرة تؤرق المواطن العراقي ,بل وعطلت اغلب نواحي
الحياة في العراق , وخاصة الصناعية منها حتى بات العراق باقتصاد استهلاكي غير منتج
بسبب شحة الخدمات الاساسية والبنى التحتية اللازمة لقيام صناعات متطورة وحتى زراعة
يعول عليها ..

واضاف من دون كهرباء
مستمرة وموثوق بها لا يمكن لعجلة مصنع ان تدور ولا لحقول ان تنتج وتحفظ نواتجها في
سايلوات ومخازن مبردة او مجهزة.

واوضح الوائلي
ان مشكلة الكهرباء في العراق حصلت بسبب الاداء 
الاداري الفاشل الذي فاقمها وزاد من تعقيداتها وذلك لاعتماده على امكانيات الدولة
فقط وعدم اللجوء الى الاستثمار او استقدام الشركات العالمية الرصينة والمعروفة في هذا
المجال .

 

وبين ان لا احد
ينكر جهود كل موظفي الكهرباء وماقدموه خلال هذه السنوات من تضحيات كبيرة وصلت لأستشهاد
عدد كبير منهم ألا إن المؤسف له ان الكهرباء صارت مثلا سيئا ارتبط بتجربة العراق الجديدة
وهذا امر يدمي القلوب لان المبالغ التي صرفت لحد الان كانت كفيلة بجعل العراق بلد الكهرباء
وانتاج الطاقة الكهربائية في المنطقة.(النهاية)

اترك تعليقاً