شركة شل العراق تحتفل بأفتتاح منشأة معالجة الغاز في حقل مجنون النفطي

(المستقلة)..أفتتحت شركة شل العراق لتطوير البترول، اليوم، المرحلة الأولى من مشروع معالجة الغاز في حقل مجنون النفطي بحضور الممثلين عن وزارة النفط العراقية و شركة نفط الجنوب وشركة بتروناس العراق.

و قامت كل من شركة شل العراق لتطوير البترول وشركة نفط الجنوب وشركاء مشروع حقل مجنون النفطي بتطوير حلول فنية لمشروع الإنتاج التجاري الأول من الغاز بهدف معالجة أكبر قدر ممكن من الغاز (الحلو) المصاحب للمرحلة الأولى، والناتج من الحقل خلال عمليات الاستكشاف النفطية.

وتقوم منظومة الغاز الأولى – المتواجدة في الخدمة – حالياً بمعالجة 70 مليون قدم مكعب قياسي من الغاز يومياً، والتي يجري إرسالها بخطوط انبوب الغاز إلى محطة توليد الطاقة في الرميلة الشمالية و التي تستخدم لتوليد ما يقارب عن 300 ميغاواط من الطاقة الكهربائية الإضافية ودعم الطلب المحلي على الطاقة في العراق.

وعلى هامش الأحتفال قال مدير عام حقل مجنون أحمد عطاالله ” يعد مشروع الإنتاج التجاري الأول للغاز في حقل مجنون نموذجاً إيجابياً للتعاون الوثيق بين حكومة العراق وشركة شل (مشغل حقل مجنون النفطي) حيث يجري العمل سويةً لصنع المستقبل”

و اضاف “سوف لن يقتصر هذا المشروع على تخفيض عمليات إحراق الغاز المصاحب، وتخفيض انبعاث الغازات الملوثة للجو فحسب بل سيتعداه ليسخر استثمار الموارد الطبيعية القيّمة و الذي من شأنه أن يزيد من توليد الطاقة والمساعدة في تخفيض اعتماد العراق على استيراد الغاز من الخارج”.

و يحتمل عمل منشأة الغاز الثانية لحقل مجنون النفطي لاحقاً خلال عام 2016، و يتوقع بعد أكتمال المنشأتين تقليل نسبة هدر الغاز من الحقل بنسبة 70%.

قد يعجبك ايضا

اترك رد