الرئيسية / اخبار ساخنة / شرطة ديالى تضبط معمل متكامل لصناعة عبوات المقرنص بعملية نوعية

شرطة ديالى تضبط معمل متكامل لصناعة عبوات المقرنص بعملية نوعية

(المستقلة)… اعلن قائد شرطة محافظة ديالى اللواء الركن جميل كامل الشمري عن ضبط معمل متكامل لصناعة ما اسماها “عبوات المقرنص” بعملية نوعية جرت جنوب غرب بعقوبة، مؤكدا أن المعمل يعد الاكبر من نوعه ويمثل بداية خط انتاج عبوات متطورة ذات قدرة قتل كبيرة لاعتمادها على البلورات الحديدية.

وقال الشمري في بيان تلقت (المستقلة) نسخة منه اليوم الاحد إن “قوة من وحدة المهمات الخاصة مدعومة بمفارز استخبارية ضبطت معملا متكاملا لصناعة عبوات المقرنص في اطراف المنطقة الصناعية الاول جنوب غرب بعقوبة ” ، مبينا أن المعمل “يحوي على كميات كبيرة من المتفجرات بمختلف انواعها وخاصة (تي ان تي- سي فور) اضافة المواد الاولية التي تدخل في صناعة العبوات وخاصة اجهزة التفجير عن بعد”.

واضاف الشمري ان “القوة عثرت بداخل المعمل على اكثر من 200 عبوة ناسفة من نوع المقرنص والتي كانت مهيا للتفجير على الابرياء اضافة الى ضبط اكثر من 30 قذيفة هاون مختلفة الانواع”، لافتا الى ان “عبوة المقرنص والتي تعد اخر ابتكارات التنظيمات الارهابية في صناعة الموت تعتمد على اسلوب وضع حشوات متفجرة مزودة ببلورات حديدية او مايعرف بالصجم في داخلها لتصبح ذات قدرة اكبر على زيادة الضحايا”.

واشار الشمري الى ان “المعمل يعد بمثابة خط انتاج لعبوات متطورة يراد منها ان تحصد ارواح الابرياء في ديالى”، لافتا الى ان “عملية ضبط المعمل جرت بعد جهد استخباري دام فترة طويلة من خلال المتابعة والملاحقة الميدانية للعديد من المطلوبين حتى تمكنت القوى الامنية من تحديد مكان المعمل الذي كان مموها بشكل جيد من اجل تلافي اكتشافه من قبل الاجهزة المختصة”، مبينا ان “الاجهزة الامنية لديها خيوط متكاملة عن من كان يدير المعمل وسيتم اعتقالهم قريبا”.

واعتبر الشمري ” العثور على ما اسماها معمل الموت انجاز امني اخر تحققه شرطة ديالى ودليل اخر على بشاعة ما تحاول القيام به التنظيمات الارهابية من افعال اجرامية تهدف الى سفك دماء الابرياء بطرق بائسة ومستنكرة لافتا الى ان شرطة ديالى ستبقى العين الساهرة على امن المواطنيين ولن ترحم من يحاول ايذاء الاهالي وستكون بالمرصاد لمن تسول نفسه العبث بالامن والاستقرار الداخلي”. (النهاية)

اترك تعليقاً