الرئيسية / سيتي يفشل في استعادة الصدارة من جاره يونايتد

سيتي يفشل في استعادة الصدارة من جاره يونايتد

بغداد ( إيبا ).خيَّم التعادل السلبي على قمَّة مباريات المرحلة الثالثة عشرة من الدوري الإنكليزي لكرة القدم بين تشلسي ومانشستر سيتي حامل اللقب، وفشل الأخير في استعادة الصدارة من جديد لتبقى في حوزة جاره مانشستر يونايتد، وفشل الأول في المباراة الأولى تحت قيادة مدرِّبه الجديد الإسباني رافايل بينيتيز في الخروج من دوّامة النتائج السلبية ليستمرّ دون فوز للمرحلة الخامسة على التوالي.

  وكان سيتي صاحب الأفضلية معظم فترات المباراة مستغلاً حال مضيفه غير المتوازن، حتى أن مدرِّبه الإيطالي روبرتو مانشيني دفع بأربعة مهاجمين على مدار المباراة وهم الأرجنتيني سيرخيو أغويرو والبوسني إدين دزيكو كأساسيين، والأرجنتيني الآخر كارلوس تيفيز والإيطالي ماريو بالوتيللي، ساعياً إلى العودة بنقاط المباراة لكنه فشل في تحقيق مبتغاه لندرة الفرص وتألّق حارس تشلسي التشيكي بيتر تشيك، فيما بدا أن بينيتيز مازال في طور التأقلم مع لاعبيه الجدد ولذلك لم يكن لأداء الفريق اللندني عنوان واضح.

  ورفع سيتي رصيده إلى 29 نقطة متأخِّراً بنقطة واحدة عن يونايتد، علماً أنه الوحيد الذي لم يخسر في المسابقة حتى الآن، كما أن تشلسي فشل في استعادة المركز الثالث وبقي رابعاً برصيد 25 نقطة.

 في أحد مواجهات الدربي الكثيرة في لندن، انتعش توتنهام هوتسبر بفوز كبير على جاره ويستهام يونايتد (3-1) على ملعب وايت هارت لاين، وسجَّل جيرماين ديفو (44 و64) والويلزي غاريث بايل (58) أهداف توتنهام، وآندي كارول هدف ويستهام (82).

  ورفع توتنهام رصيده إلى 20 نقطة في المركز السابع بفارق الأهداف خلف جاره الآخر آرسنال، فيما تراجع ويستهام إلى المركز الثامن برصيد 19 نقطة.

 سيطر التعادل السلبي على لقاء سوانسي وضيفه ليفربول، وهي المواجهة الثانية التي تجمع مدرِّب ليفربول الحالي الإيرلندي الشمالي براندن رودجرز بفريقه السابق، وكانت الأولى في كأس رابطة الأندية الإنكليزية المحترفة وانتهت بفوز سوانسي في ملعب آنفيلد الخاص بليفربول (3-1).

 ورفع سوانسي رصيده إلى 17 نقطة في المركز التاسع، وليفربول إلى 16 نقطة في المركز الحادي عشر.

 فاجأ ساوثهامبتون ضيفه نيوكاسل وغلبه (2-0) ليحقِّق فوزه الثاني على التوالي والثالث عموماً، فيما هي الخسارة الثالثة على التوالي لنيوكاسل ، وسجَّل الهدفين آدم لالانا (35) والأوروغواياني غاستون راميريز (60).

  وتقدَّم ساوثهامبتون إلى المركز السابع عشر (11 نقطة)، وبقي نيوكاسل في المركز الرابع عشر (14 نقطة).

 دعت جماعة علماء العراق كل من بغداد وأربيل الى التهدئة وضبط النفس والإحتكام الى العقل والمنطق والركون الى جادة البصيرة بعيدا عن الاثارة الاعلامية والتصعيد الميداني ..

 وقالت الجماعة في بيان أصدره مكتبها الاعلامي ووزع على وسائل الاعلام ان افضل طريقة لمعالجة الازمة بين بغداد واربيل هي في تشكيل قوة مشتركة لادارة الملف الامني في المناطق المختلف على ادارتها وبما يخدم فرض الامن وتحقيق الاستقرار وتحقيق هيبة البلاد وسيادتها .(النهاية)

اترك تعليقاً