الرئيسية / علوم و تكنولوجيا / سيارة جوجل ذاتية القيادة . . لا تحتاج سائق !!

سيارة جوجل ذاتية القيادة . . لا تحتاج سائق !!

(المستقله) .. سيارة غوغل الجديده . . تقود نفسها بدون سائق سيارة لاتحتاج في قيادتها لسائق ويمكنها قيادة نفسها في الطرق الضيقه والصعبه والأزقه .. أول سياره إنتاج شركة جوجل العملاقه وتم تجربتها ونجحت في السفر لمسافات كبيرة ورحلات طويلة حوالي مليون كيلو متر .

وكانت قد طرحت شركة جوجل العملاقة لخدمات الانترنت حزمة تحديث جديدة لخدمة “جوجل ناو” أي “جوجل الآن” تساعد المستخدم في تذكر مكان انتظار سيارته , وقال رئيس مشروع سيارة جوجل ذاتية القيادة كريس أورمسون، وبحسب أرمسون، فإن الشركة قامت بتطوير برنامج قادر على رصد مئات الأجسام المستقلة في وقت واحد كالمشاة وحافلات وعلامات توقف معلقة عند تقاطعات الطرق أو سائق دراجة هوائية يقوم بإشارات توحي بأنه قد ينعطف.نظرا لقدرة نظام الملاحة الأوتوماتيكي الجديد

بدأت شركة غوغل اختبار سياراتها ذاتية القيادة في شوارع المدن وذلك في خطوة جديدة حاسمة على طريق التحدي للوصول إلى جعل التكنولوجيا خاصية أساسية في السيارات.

وأعلنت شركة خدمات الإنترنت الأمريكية “غوغل” عن إدخال تحسينات كبيرة على سياراتها ذاتية القيادة. واختبرت شركة “غوغل” السيارة التي قطعت آلاف الأميال على طرق “ماونتن فيو” في كاليفورنيا وحي صغير حيث يقع مقر الشركة على بعد 35 ميلا تقريبا جنوبي سان فرانسيسكو.

وبحسب الشركة فإن سيارات “غوغل ذاتية القيادة”، وهي إحدى المشاريع التي تعمل على تطويرها في مختبرها “غوغل إكس”، تعتمد في المقام الأول على كاميرات تصوير وأجهزة استشعار، إلى جانب أشعة الليرز وقاعدة بيانات تم جمعها من سيارات تقليدية للمساعدة في الملاحة .

وتُعد “غوغل” التي نشرت تسجيلًا مصورًا يوضح كيف ترى السيارة ذاتية القيادة العالم أثناء سيرها، واحدة من عدة شركات مثل “نيسان موتور” و “أودي” و “تويوتا موتور” تختبر تقنية القيادة الذاتية. وتنوي شركتا “نيسان” و “مرسيدس بنز” البدء في بيع السيارات ذاتية القيادة بحلول 2020.

وأوضح كريس أورمسون، مدير مشروع “غوغل للسيارات ذاتية القيادة” أن القيادة لمسافة ميل واحد في المدينة أكثر تعقيدًا بكثير من قيادة ميل على طريق سريع في ظل وجود مئات الأجسام المختلفة التي تتحرك وفق قواعد مختلفة على الطريق في مساحة صغيرة. . (النهايه) .

اترك تعليقاً