سهير القيسي غاضبة على العربية

(المستقلة)..انتقدت المذيعة العراقية سهير القيسي قناة “العربية”، التي احتفلت بمرور 15 عاماً على انطلاقها، معتبرة في تغريدة لها نشرتها على صفحتها في تويتر، أنها تجاهلت ذكرها.

وقالت القيسي: “‏لا تختصر اسماً قدّم تغطيات ميدانية صحفية متعددة لفترة عشر سنوات، وبأصعب الظروف السياسية في بغداد بكلمة “جميلة”، هذا سوء استخدام للتعابير، مردود عليكم ولا يعكس حسن نية… وأقل من مستواك”.

وأضافت: “‏حتى وإن تغاضى زملاء في قناة “العربية” في عيدها الـ15 عن ذكر اسم هو رائد، بل من الأكثر جماهيرية في  ساحات العراق والسعودية ⁩ والوطن العربي، بشهادة قوائم المؤثرين والصحف العالمية، فالجمهور لن ينسى، بل يتذكر تغطيات ⁧العراق⁩ و⁧نشرة الرابعة مع ⁧‫سهير القيسي”.

وكانت القيسي، وهي إعلامية عراقية تقدّم نشرة الرابعة وبرنامج من العراق، إضافة لتقديم نشرات أخبار رئيسية قبل أن تُنقل من قناة “العربية” إلى قناة MBC بسبب خلافات مع القناة.

إلا أن القيسي لم تظهر منذ فترة على MBC، وأثير الحديث عن إيقافها عن العمل بسبب خلافات جديدة مع الإدارة، ولكن لم يصدر أي تصريح رسمي يؤكد هذا الكلام.

وقد تشير تغريدات القيسي الأخيرة إلى وجود خلافات فعلاً مع MBC، وأنها ربما أصبحت خارجها.

قد يعجبك ايضا

اترك رد