سقوط طائرتين مسيرة في الضاحية الجنوبية من بيروت احداهما مفخخة

(المستقلة)..قال مسؤول بحزب الله إن طائرة إسرائيلية مسيرة سقطت في الضواحي الجنوبية لبيروت كما انفجرت طائرة مسيرة ثانية قرب الأرض قبيل فجر اليوم الأحد.

وأضاف المسؤول أن الطائرة المسيرة الثانية سببت أضرارا لدى تحطمها في أحد أحياء الضواحي الجنوبية قرب المركز الإعلامي لحزب الله. وقال سكان إنهم سمعوا صوت انفجار في الضواحي. ولم تتوفر معلومات أخرى على الفور.

وكشف مصدر لوكالة “سبوتنيك” أن الطائرة التي أسقطت في منطقة معوض في الضاحية الجنوبية، هي طائرة استطلاع إسرائيلية صغيرة، لديها مهمات عسكرية لزرع عبوات ناسفة، ومجهزة لتنفيذ عمليات اغتيال.

وكانت وكالة “رويترز” نقلت عن مسؤول في ” حزب الله “، تأكيدا لسقوط طائرة إسرائيلية مسيرة في الضواحي الجنوبية من العاصمة اللبنانية بيروت.

وأكدت مصادر لقناة العالم، سقوط طائرتين إسرائيليتين مسيرتين في جنوب العاصمة اللبنانية بيروت.

وقالت المصادر ان الطائرتين سقطتا اليوم الاحد في الساعة الواحدة بعد منتصف الليل قرب المبنى المركزي للاعلام التابع لحزب الله.

وأكدت المصادر ان الطائرة الاولى لم تنفجر والطائرة الثانية سقطت على سطح احد المباني دون أن تخلف ضحايا أو خسائر مادية.

جاء هذا بعد يوم من هجوم لطائرات اسرائيلية على مطار المزة في العاصمة السورية دمشق.

ويؤكد بعض المحللين، ارتباط الهجوم الاسرائيلي المتزامن على سوريا ولبنان بتهديدات نتنياهو الاخيرة، حيث اشار رئيس وزراء الاحتلال الى اسامي بعض البلدان وأكد انه سيستهدف “قواعد ايرانية” (حسب زعمه) فيها. وقبل ايام اتهم الكثير من المحللين الاحتلال الاسرائيلي بقصف قواعد الحشد الشعبي في العراق.

قد يعجبك ايضا

اترك رد