الرئيسية / اخبار / ستار سعد ينضم إلى يونيفرسال ميوزك ويستعد لتسجيل البومه الأول

ستار سعد ينضم إلى يونيفرسال ميوزك ويستعد لتسجيل البومه الأول

(المستقلة)…أعلنت شركة يونيفرسال ميوزك مينا عن إنضمام النجم العراقي الشاب “ستار سعد” الفائز بلقب “The Voice” في موسمه الثاني الى صفوف فنانيها ومباشرته بالعمل على تسجيل البومه الغنائي الأول.

دبي: رحبت شركة يونيفرسال ميوزك مينا بإنضمام النجم العراقي الشاب “ستار سعد” الفائز بلقب “The Voice” في موسمه الثاني، وقالت الشركة في بيان صحفي تلقت إيلاف نسخة منه بأنها تتطلع إلى التعاون المثمر مع هذه الموهبة الجديدة والتي اثبت صاحبها انه الصوت الأكثر شعبية في البرنامج، كما تهنئ الشعب العربي عامة والعراقي خاصة على مولد هذا النجم القادم و الذي سينضم إلى عائلة الشركة الفنية. وقد فاز ستار سعد بعقد إنتاج وتوزيع مع شركة يونيفرسال ميوزيك مينا كجائزة مقدمة للرابح.

ستار وهو أصغر المشتركين في هذا الموسم، يتمتع بصوت قوي وقدرة فائقة على أداء أصعب الجمل الموسيقية  وتحديدا” الموال العراقي والفلكلور. شغفه للموسيقى والغناء وتمكنه من الأداء المحترف أثار إعجاب وتشجيع المدربين منذ بداية البرنامج كذلك المشاهدين الذين صوتوا لنيله اللقب بجدارة.

من جانبه قال باتريك بولس، المدير الإداري لمجموعة “يونيفيرسال ميوزك الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، “ستار موهبة مميزة جدا” ونحن سعداء لضم فنان عراقي إلى مجموعتنا في المنطقة، ونعد محبي ستار في العراق والعالم العربي بعمل فني رائع يجري التحضير له وإطلاقه قريبا” جدا”

بعد نجاح الموسم الأول من برنامج The Voice  “أحلى صوت” أعلنت شركة يونيفرسال ميوزك مينا عن شراكتها مع مجموعة أوغاريت الفنية لإطلاق الفائز “ستار سعد” في عالم النجومية والعمل على إنتاج البوم كامل له في خلال السنة الجارية والتحضير للمشاركة بأهم وأضخم المهرجانات الفنية على امتداد المنطقة والعالم.

وصرح السيد يوسف دندش المدير العام لمجموعة أوغاريت أنه يجري التحضير لإطلاق الأغنية الأولي للفائز ويتوقع أن يبدأ بثها على أثير الإذاعات ومحطات التليفزيون كذلك المواقع الرقمية في أواخر شهر أبريل 2014.

و تقوم شركة يونيفرسال بتخصيص جلسات عمل مكثفة للخطة التي ستكون بمثابة إطلاق النجم الجديد في سماء الفن العربي، و سيكون هناك تعاون مع أكبر وألمع نجوم التلحين والشعر الغنائي لإطلاق السنغل الأول ، مصحوبة بحملة إعلامية ضخمة على مواقع التواصل الاجتماعي والصحافة المطبوعة وأهم البرامج التليفزيونية .(النهاية)

اترك تعليقاً