الرئيسية / سياسية / زهير الأعرجي يدعو الأطراف السياسية لمناقشة ورقة الإصلاح بشكل جدي

زهير الأعرجي يدعو الأطراف السياسية لمناقشة ورقة الإصلاح بشكل جدي

  بغداد ( إيبا ).. دعا النائب عن ائتلاف العراقية الحرة زهير الأعرجي الأطراف السياسية الى مناقشة ورقة الإصلاح السياسي بشكل جدي لمواجهة التحديات الاقليمية التي تواجه العراق .

 وأوضح الاعرجي في تصريح نقله المكتب الاعلامي للكتلة :” من المؤسف أن بعض الأصوات التي لاتؤمن بالاصلاحات السياسية وتشكك في ورقة الاصلاح تسعى بشتى الطرق للإبقاء على السجالات السياسية وخلق حالة من الإحباط لدى المواطن العراقي ، رغم أنه لم يبق من عمر الحكومة الحالية الا القليل “.

 وشدد على :” ضرورة الانتباه للمؤامرات الاقليمية والخارجية التي تهدف الى نسف العملية السياسية في العراق وزعزعة الوضع الأمني فيه ” ، مشيرا الى :” ان هذه التحديات تستدعي وقفة وطنية مشرفة من قبل قادة واعضاء الكتل السياسية ، من خلال التنازل قليلا عن سقف مطالبهم ومناقشة ورقة الاصلاح بجدية لإنهاء السجالات السياسية التي طال أمدها وأعطت صورة سلبية للعالم الخارجي بأن الحكومة العراقية والكتل السياسية العراقية ضعيفة أمام التحديات الداخلية فكيف نواجه التحديات الخارجية “.

 وأشار الى :” ان على جميع الكتل السياسية ان تعي أنها في مركب واحد ، وإذا تعرض الشعب العراقي لأي خطر لاسمح الله فجميعنا سندفع الثمن “.

 وأضاف :” ان تشكيل ما يسمى بالجيش العراقي الحر وافراغ الاسلحة من بعض المناطق ونقلها الى جهات اخرى هي رسائل غير مطمئنة لجميع الأطراف العراقية ، وهي في الوقت ذاته دليلا على وجود مؤامرات كبيرة تحاك ضد العراق لإضعافه ، خصوصا بعد ان اصبح له دورا متميزا في العالم الخارجي بعد عقد مؤتمر قمة بغداد ومشاركته في مؤتمر عدم الانحياز ، ولطالما كان العراق سباقا في المبادرات الخيرة بعيدا عن لغة العنف والسلاح ، ولكن وللاسف الشديد هناك من لايريد للعراق الخير نظرا لكون تلك الجهات لاتجيد الا التحدث بلغة الدم “.(النهاية)

اترك تعليقاً