الرئيسية / اقتصادية / زراعة كربلاء تستخدم طريقة متطورة في تطوير الثروة الحيوانية

زراعة كربلاء تستخدم طريقة متطورة في تطوير الثروة الحيوانية

بغداد ( إيبا )..قامت الكوادر المتخصصة في مديرية زراعة كربلاء المقدسة / محطة تربية الأغنام وبالتعاون مع فريق تناسل الأغنام بوضع خطة عمل للمشروع تضمنت فحص النعاج بالسونار وكشف الحمل التي تم تنظيم الشياع لها مسبقاً وعملية جمع السائل المنوي للكباش ووضع برنامج لغرض تنظيم الشياع والتلقيح الاصطناعي باستخدام المنظار الداخلي لمجموعة اخرى من النعاج وتنصيب المعدات .

وقال مسؤول المحطة حسين المؤذن : بعد استلام المعدات المرسلة من قبل الجانب الاسترالي / ولاية إقليم الجنوب مؤسسة الحلول الريفية (تحت مشروع على الأرض) وبالتعاون مع وزارة الزراعة العراقية حضر كلُّ من فريق تناسل الأغنام وفريق الري البستني لأستلام المعدات .وتمت المباشرة بوضع خطة عمل واقع المشروع المذكور(OTG) على الأرض ومنها مشروع محطة الأغنام في محافظة كربلاء.

وأوضح تم وضع خطة عمل لأجل فحص النعاج التي تم تنظيم الشياع لها باستخدام السيدر (CIDR) واستخدام التلقيح الطبيعي وقد تم الكشف عن العديد من النعاج الحوامل وتسمية الحملان التي كشف عنها بحملان مشروع على الأرض .وتم تدريب كادر المحطة على الفحص بالسونار والكشف عن الحمل كما تمت المباشرة بعملية تدريب الكباش التي دخلت في البرنامج مسبقاً لغرض جمع السائل المنوي لأجل التهيؤ لعملية التلقيح الاصطناعي باستخدام المنظار الداخلي في المرحلة القادمة مشيرا إلى هذه العملية يقوم بها كادر المحطة بعد التدريب بالمرحلة السابقة .و تم وضع برنامج لغرض تنظيم الشياع بعد اختيار (5 ) نعاج لأجل التهيؤ لموسم التناسل واستخدام التلقيح الاصطناعي بأستخدام المنظار الداخلي ويعتبر هذا العمل ا لأول من نوعه في المحطة ،ويهدف إلى تدريب الكادر العامل بالمحطة لهذه العملية.

أما بالنسبة للتلقيح الاصطناعي باستخدام المنظار الداخلي فقد اوضح بعد استلام المعدات تم تهيئة المعدات المستخدمة بعملية التلقيح الاصطناعي بالمنظار الداخلي ونصب المعدات في داخل الحظيرة لأجل التلقيح ،وبعد التدريب على تنصيب المعدات أجريت عملية التلقيح للنعاج الخمسة وتدرب الكادر على آلية التلقيح لأجل العمل بالمستقبل على عدد اكبر، وكذلك تدريب الكوادر المهتمة بالتقنيات المساعدة بتناسل الأغنام ،ونشر التلقيح الاصطناعي بالأغنام على الفلاحين بعد اختيار ذكور ذات مواصفات عالية الإنتاج لتطوير واقع صناعة الأغنام وزيادة الأعداد وربحية المربين.

وذكر قائلآ: تم اختيار مكان للمشروع لكي يكون بداية لتأسيس المختبر ونصب الأجهزة فيه ،لافتا إلى إنّ هذه الأعمال تمت بالتعاون مع كادر محطة الأغنام ،والعمل كفريق واحد والتدريب على التقنيات المساعدة بتناسل الأغنام وإستمرار تطور المحطة.(النهاية)

اترك تعليقاً