زاهر العبادي : حكومة الإمارات تزج بشعبها الى نزاعات طائفية والوقوع بالضرر

(المستقلة).. قال النائب عن التحالف الوطني زاهر العبادي ان تصريح وزير خارجية الإمارات عبد الله بن زايد بشأن عدم التفريق بين الحشد الشعبي العراقي وفرق الارهاب الداعشية هي محاولة لزج الشعب الإماراتي الى حروب ونزاعات طائفية وعرقية دون أسباب ومبررات، وليس بدوافع وطنية بل نزوات شخصية ومنها التدخل في الشأن السوري والعراقي ومشاركاته في الحرب على اليمن.

واضاف العبادي ان شعب الإمارات عرف عنه بالشعب العربي المتعاطف مع أبناء الوطن العربي وفق ما رسمه لهم الشيخ زايد رحمه الله ضمن مبادئ الود والاحترام للشعوب، وبالأخص العلاقة الوطيدة بين شعبي العراق والإمارات وما فيها من مصالح اقتصادية واجتماعية وغيرها .والحكومة الاماراتية الحالية خالفت ذلك.

واشار الى ان مقارنة الحشد الشعبي بداعش او جبهة النصرة هي مقارنة فاشلة ولا تنم عن عقلية سياسية ناضجة لما فيها عدم ادراك حقيقي للواقع. وعلى الحكومة العراقية ان تدفع بقوة بتمجيد الحشد الشعبي المقدس ونقل صورة الانتصارات والمواقف الوطنية باعتباره يقاتل مدافعاً عن العراق وعن شعوب الدول العربية والعالمية لوقف مخطط الارهاب ومساعيه الهمجية.(النهاية)

قد يعجبك ايضا

اترك رد