الرئيسية / اخر الاخبار / ريال مدريد يمزق شباك رايو فاليكانو بخماسية ويستعيد صدارة الليجا

ريال مدريد يمزق شباك رايو فاليكانو بخماسية ويستعيد صدارة الليجا

(المستلقة)… استعاد ريال مدريد صدارة جدول الدوري الإسباني من جديد مساء اليوم السبت، بعدما اكتسح ضيفه رايو فاليكانو بخمسة أهداف مقابل هدف على ملعب “سينتياجو بيرنابيو” في الجولة 11 من المسابقة.

أحرز خماسية الريال، جاريث بيل، سيرجيو راموس، توني كروس،كريم بنزيما، وكريستيانو رونالدو في الدقائق ( 9 ، 40، 55، 59 و83) ، بينما سجل فاليكانو هدفه الوحيد عن طريق ألبرتو بوينو في الدقيقة 44، ليرتفع رصيد الفريق الملكي إلى 27 نقطة في قمة الجدول، ويتجمد رصيد الفريق الضيف عند 11 نقطة في المركز ال12.

خاض ريال مدريد المباراة بطريقة 4-2-3-1، معتمدًا على كريم بنزيمة في الأمام، ومن خلفه الثلاثي القوي كريستيانو رونالدو، جيمس رودريجز و جاريث بيل، ولم يختلف رايو فاليكانو في خطته، حيث وضع بابتيستاو في الأمام ومن خلفه ليكا، بوينو، وكاكوتا.

ريال مدريد سعى منذ اللحظات الأولي لتسجيل هدف مبكر، فبدأ سريعًا في الضغط الهجومي عن طريق تحركات رودريجز و مودريتش وسرعات بيل ورونالدو، لكن المفاجأة أن الفريق الضيف واصل تقديم عروضه المميزة أمام الفرق الكبيرة، حيث لعب أيضًا على محاولة الإستحواذ على الكرة.

وعلى الرغم من الثقة الكبيرة من فاليكانو، إلا أن ريال مدريد استطاع أن يحرز الهدف الأول عن طريق جاريث بيل في الدقيقة التاسعة من تسديدة أرضية مستغلاً عرضية توني كروس.

الفريق الضيف لم يغير طريقته وواصل فتح خطوط المباراة، وحاول أكثر من مرة تشكيل خطورة على مرمى نافاس الحارس الأساسي الذي أخذ مكان “القديس” إيكر كاسياس.

وكاد بنزيما الذي وجد صعوبة في التحرك، أن يضيف الغلة من رأسية رائعة مرت بجوار القائم، قبل أن يحرز سيرجيو راموس مدافع الفريق الملكي الهدف الثاني في الدقيقة 40 ، حيث لعبها بتسديدة رائعة من داخل منطقة الجزء، لتصبح النتيجة 2-0 للريال.

رايو فالكيانو لم يستسلم، ولم يلجأ للتكتل الدفاعي، بل حاول تشكيل ضغط هجومي على الريال، واستطاع بابتيستاو أن يستغل خطأ دفاعي من رودريجز قبل أن يمررها لألبرتو بوينو الذي يضعها بسهولة في مرمى نافاس في الدقيقة 44، لينتهي الشوط الأول الذي سيطر عليه الفريق الملكي بنسبة 51% فقط بنتيجة 2-1.

لم يختلف الحال كثيرًا في الشوط الثاني، حيث واصل ريال مدريد خطورته الهجومية، بينما استمر فاليكانو في فتح خطوط المباراة، وألغى الحكم هدفاً للفريق الضيف أحرزه بابتيستاو في الدقيقة 55 بداعي التسلل.

رايو فاليكانو فشل في الصمود أكثر من ذلك أمام الطوفان الملكي، وانطلق رونالدو من الجهة اليسرى وراوغ بمهارة قبل أن يمرر كرة لتوني كروس خارج منطقة الجزاء، قبل أن يسددها الأخير أرضية ماكرة من بعيد ، ويعلن عن ثالث أهداف الريال في الدقيقة 55.

واصل رونالدو خطورته الهجومية وصناعته للأهداف من الجهة ذاتها، حيث أرسل كرة عرضية متقنة لبنزيمة الذي وضعها بسهولة في الشباك في الدقيقة 59، لتصبح النتيجة 4-1 للريال.

أراد كارلو أنشيلوتي المدير الفني للريال زيادة غلة الأهداف فأشرك إيسكو مكان رودريجز في الدقيقة 68، بينما لم يتراجع فاليكانو رغم النتيجة الثقيلة وواصل فتح الخطوط ومحاولة تشكيلة هجمات.

توج أخيرًا رونالدو مجهوده في المباراة بهدف خامس، بعدما انطلق بسرعته الكبيرة مستغلاً بينية إيسكو ويسددها أرضية تمر من يدي الحارس، لتصبح النتيجة ، 5-1 للفريق الملكي في الدقيقة 83.

ريال مدريد حاول استكمال مهرجان الأهداف ، فدخل خافيير هيرنانديز وميدران مكان بيل وبنزيمة، في الدقائق الأخيرة، قبل أن ينتهي اللقاء بخماسية للفريق الملكي مقابل هدف للفريق الضيف. (النهاية)

اترك تعليقاً