رحيل الممثلة الأمريكية روندا فليمنج عن عمر ناهز الـ 97 عامًا

المستقلة/ منى شعلان/ رحلت عن عالمنا الممثلة الأمريكية روندا فليمنج عن 97 عاماً في سانتا مونيكا بولاية كاليفورنيا،حيث تعد النجمة الراحلة واحدة من أهم إيقونات عالم هوليوود ، حيث بدأت مسيرتها الفنية عام 1940 و استمرت حتى 2000 .

وحصلت فليمنج، التي ولدت في لوس أنجليس عام 1923 لأم كانت تعمل عارضة أزياء وممثلة، على أول دور رئيسي لها حين كانت في أوائل العشرينيات من عمرها، في فيلم “Spellbound” للمخرج ألفريد هيتشكوك، وشاركت فيه البطولة إنجريد بيرجمان وجريجوري بيك.

وبمرور السنوات، اكتسبت المزيد من الشهرة وقدمت العديد من الأفلام مثل “A Connecticut Yankee in King Arthur’s Court” عام 1948 و”While the City Sleeps” في 1956، بين أعمال أخرى.

من أفلامها الأكثر شهرة الفيلم الخيالي الموسيقي A Connecticut Yankee عام 1948، وفيلم Western Gunfight at the O.K عام 1957

آخر فيلم روائي طويل شاركت فيه روندا كان عام 1980 في The Nude Bomb، وهو من إخراج كليف دونر، وبعدها بعشر سنوات شاركت في الفيلم القصير Waiting for the Wind ليكون آخر ظهور لها أمام الكاميرات.

وبعيداً عن التمثيل، برزت فليمنج لعملها الخيري لصالح الأبحاث ضد السرطان، وهو مرض عانت منه شقيقتها بيفرلي ، لأعوام طويلة ، و قامت هي وزوجها الراحل، بتأسيس عيادة روندا فليمنج مان للرعاية الشاملة للنساء المصابات بالسرطان في كاليفورنيا.

كما دعمت روندا فليمنج أحد المراكز الصحية في سانتا مونيكا، بولاية كاليفورنيا، كما كانت أيضًا سفيرًة لمؤسسة Childhelp، حيث كانت تعمل على رعاية وعلاج ضحايا إساءة معاملة الأطفال، كما عملت على دعم المشردين.

كما جذبت حياة فليمينج الخاصة الأضواء أيضاً حيث تزوجت ست مرات، وكان زوجها الأخير هو دارول واين كارلسون الذي توفي عام 2017.

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.