الرئيسية / امنية / “داعش” يتبنّى ليل بغداد الدامي

“داعش” يتبنّى ليل بغداد الدامي

(المستقلة).. أعلن تنظيم “داعش” مسؤوليته عن الهجوم الارهابي الدامي الذي استهدف ليل امس، منطقة الكرادة وسط العاصمة بغداد، وادى الى استشهاد 21 مواطنا على الأقل وأصابة 45 آخرون بجروح بعد انفجار سيارة مفخخة “قرب حسينية عبد الرسول ”، بحسب ما قالت مصادر أمنية.

وذكر المتحدث بإسم قيادة عمليات بغداد أنّ “التفجير نفذ بواسطة سيارة مفخخة مركونة وسط الكرادة، القلب التجاري الحيوي للعاصمة بغداد ساعة ذروة التسوق والاستعداد للعيد”.

وادى الانفجار الى اندلاع حريق في عدد من العمارات والمحلات التجارية القريبة ،قبل ان تتدخل قوة الدفاع المدني.13528854_1337708752923617_867182228715041848_n

وبعد هجوم الكرادة بوقت وجيز، انفجرت عبوة ناسفة قرب سوق شلال الشعبي في منطقة الشعب شمالي بغداد، ما أدّى إلى سقوط 6 قتلى و12 جريحًا.

وتأتي هذه التفجيرات بعد الهجوم الانتحاري الذي استهدف فجر الثلاثاء الماضي مسجدًا في أبو غريب، وقتل 12 شخصًا .

ويأتي هذا الهجوم الاجرامي بعد الانتصارات الكبيرة التي حققتها القوات الامنية في مدينة الفلوجة وشمال صلاح الدين.

 

اترك تعليقاً