الرئيسية / عامة ومنوعات / خطة لاعادة الحياة لسوق الصفافير

خطة لاعادة الحياة لسوق الصفافير

 بغداد (المستقلة)..اعلن امين بغداد وكالة نعيم عبعوب الكعبي وضع خطة لاعادة الحياة لسوق الصفافير بعد تزايد حالات العزوف عن ممارسة هذه المهنة وانسحاب الحرفيين المهرة وتحول محالهم لمزاولة مهن أخرى.

ونقل بيان لمديرية العلاقات والاعلام عن الكعبي قوله عند قيامه بجولة ميدانية في سوق الصفافير وشارع المتنبي ومبنى القشلة : ان امانة بغداد تعتزم اطلاق مشروع وخطة لأعادة الحياة لسوق الصفافير من خلال وضع السبل والآليات والاجراءات التي من شأنها المحافظة على ملامحه التراثية والصناعات التقليدية القديمة فيه بعد تزايد حالات العزوف عن ممارسة هذه المهنة وانسحاب الحرفيين المهرة وتحول محالهم لمزاولة مهن أخرى بسبب توقف تجهيز مادة النحاس للصفارين من قبل وزارة الصناعة والمعادن بأسعار تشجيعية وكذلك توقف استيرادها من الخارج.\

واضاف:ان عوامل أخرى لعبت دوراً في الوضع الذي آل اليه السوق منها توقف ارتياد هذا السوق من قبل الوفود والسياح الأجانب الذين يشكلون مورداً مالياً مهماً لأصحاب محال الصفارة وكذلك قيام تجار الأقمشة بشراء واستئجار محال الصفارين بأسعار عالية جداً لاسيما بعد سقوط النظام السابق .

وتابع:ان دائرة بلدية الرصافة قامت بتوجيه إنذارات الى شاغلي محال سوق الصفافير من باعة الاقمشة والمواد الاخرى لتغيير طبيعة النشاط ، لافتاً الى ان سوق الصفافير عانى ايضا من إغلاق شارع الرشيد بسبب الظروف الأمنية انذاك وكذلك حاجة السوق الى عملية تأهيل حيث لم تجر عليه اية أعمال اعمار منذ ثمانينيات القرن الماضي.

واشار الى ان امانة بغداد تأمل ان تسهم وزارة الثقافة في مشروع احياء هذا السوق قدر تعلق الامر بها كونه يعد من المعالم السياحية في مدينة بغداد، مع ضرورة انشاء مدارس او ورش تدريبية خاصة بمهنة الطرق على النحاس يحاضر فيها الصفارون القدامى لضمان عدم إنقراض هذه المهنة البغدادية القديمة إضافة الى تشكيل لجنة مشتركة للأطراف المعنية من المختصين للقيام بدراسة ميدانية من أجل النهوض بواقع هذا السوق.(النهاية)

اترك تعليقاً