الرئيسية / سياسية / خطة امريكية بريطانية فرنسية للسيطرة على الاسلحة الكيماوية السورية

خطة امريكية بريطانية فرنسية للسيطرة على الاسلحة الكيماوية السورية

بغداد (إيبا)…  قالت وسائل الإعلام العبرية صباح اليوم الخميس ان
رؤساء الولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا ورئيس وزراء بريطانيا ناقشوا تفاصيل خطة طوارئ
ستنفذها قوات خاصة من البلدان الثلاث للسيطرة على الأسلحة الكيماوية السورية عند اللحظة
الأخيرة لمنع وصول هذه الأسلحة إلى أيدي تنظيمات مثل حزب الله اللبناني .

 

ونقلت الإذاعة العبرية عن مصادر غربية قولها
إن القادة الثلاثة ناقشوا المسألة خلال اتصال هاتفي مشيرين إلى انه لن يكون مقبولا
على قادة العالم استخدام مثل هذه الأسلحة أو نقلها لجهات يمكن أن تهدد الاستقرار العالمي
, حسب وصفهم .

 

وبحسب المصادر فان الدول الكبرى الثلاث
أعلنت حالة الطوارئ بشان الأسلحة الكيماوية السورية حيث وضعت أقمار صناعية لمراقبة
هذه المواقع بالإضافة إلى تنفيذ طلعات جوية لطائرات من دون طيار متطورة لمراقبة هذه
المخازن حيث ستتدخل القوات من الدول الثلاث حال اقتناع المسؤولون في هذه البلدان بان
الأسلحة ستتحرك من مخازنها.

 

وذكرت صحيفة لوس أنجلوس تايمز
أن تقارير وزارة الدفاع الأمريكية أعدت خطة طوارئ لتأمين مخزونات الأسلحة الكيميائية
من قبل النظام السوري لتجنب استخدامها، أو الوقوع في أيدي العناصر المتطرفة.

 

وقال مسؤولون كبار في واشنطن للصحيفة أن
البيت الأبيض قرر تشغيل برنامج، وفرق صغيرة من القوات الخاصة للولايات المتحدة في سوريا
لمراقبة مخازن الأسلحة الأمريكية عن بعد.

 

وأكدوا أن الأولوية الأمنية في الخطة تتمثل
بتدمير مخزونات الأسلحة الكيميائية، خوفا من وقوعها في أيدي القاعدة، أو حزب الله أو
تنظيمات أخرى.

 

وفقا للمسؤولين الامريكيين، تتضمن الخطة
أيضا توجيه ضربات جوية دقيقة ومركزة لمخابئ الأسلحة الكيميائية ,وقد تم تخصيص أقمار
اصطناعية للتجسس وطائرات بدون طيار في الجيش الأمريكي لرصد هذه المواقع في سوريا على
مدار ال 24 ساعة.

 

كما قالت الصحيفة ان القادة ناقشوا سبل
دعم المعارضة السورية دون إعطاء مزيد من التفاصيل حول شكل الدعم الغربي للمعارضة .
(النهاية)

اترك تعليقاً