خبير قانوني :نظام تمرير القوانين بأسلوب السلة الواحدة إجراء قانوني ودستوري ويتفق مع إحكام الدستور

بغداد ( إيبا ).. اعتبر الخبير القانوني محمد السامرائي إن نظام تمرير القوانين بأسلوب السلة الواحدة لايتعارض مع إحكام الدستور مبينا أن العملية الديمقراطية في العراق حديثه التطبيق بمعناها القانوني والدستوري.

وقال السامرائي في تصريح تلقته وكالة الصحافة المستقلة ( إيبا )  أن تمرير القوانين بأسلوب السلة الواحدة هو لإعادة النظر في الكثير من الأوضاع غير القانونية والتي تتعارض مع خيارات العديد من الكتل السياسية التي تمثل بدورها أراء وطموحات جماهير تلك الكتل.

واشر الى ان العملية السياسية في العراق سرت منذ عام ٢٠٠٣ وليومنا هذا وفق إليه التوافق السياسي أو الاتفاق السياسي وهذا ماحصل أيضا في أروقة مجلس النواب من خلال اتفاق اغلب الكتل السياسية على تمرير وإقرار القوانين والتشريعات من اجل تحقيق طموحات أبناء الشعب بالرغم من كون هذه الإلية قد عطلت إقرار الكثير القوانين نتيجة عدم الاتفاق السياسي.

ووصف حصول توافق سياسي على تمرير اغلب القوانين المعطلة وفق مبدأ الصفقة أو السلة الواحدة بأنه إجراء قانوني ودستوري ويتفق مع إحكام الدستور سيما وانه يعزز دور البرلمان التشريعي في تحقيق مطالب الجماهير بإقرار القوانين المهمة التي عطلت نتيجة عدم الاتفاق السياسي عليها .

يذكر ان رئاسة مجلس النواب والكتل السياسية اتفقت على تمرير اغلب القوانين المعطلة داخل البرلمان لقراءتها والتصويت عليها الاثنين المقبل حسب ما بينه مقرر مجلس النواب محمد الخالدي في مؤتمر صحفي عقده في مبنى البرلمان ، مشيرا الى ان رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي اجتمع مع ورؤساء الكتل السياسية واللجان النيابية وتم الاتفاق على تصويت القوانين المختلف عليها والمعطلة داخل مجلس النواب الاثنين المقبل.(النهاية)

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.