خبير قانوني : القائمة نصف المفتوحة الحل الأمثل لمعالجة نقص الكفاءات وتراجع أداء مجلس النواب

بغداد ( المستقلة )..اعتبر الخبير القانوني احمد العبادي تعديل قانون الانتخابات رقم 16 لسنة 2005 خاصة المادة 11 البند اولا والتي تتعلق بطرق الترشيح واعتماد الترشيح وفق القائمة نصف المفتوحة هو الحل الامثل لمعالجة نقص الكفاءات في تشكيلة مجلس النواب العراقي وتحسين اداءه.

وقال العبادي في تصريح تلقته وكالة الصحافة المستقلة ان المادة 11 البند اولا من قانون الانتخابات العامة نص على ان يكون الترشيح بطريقة القائمة المفتوحة مما ادى الى انتخاب شخصيات سياسية وبعضها لها عمق عشائري فقط ساعدها بالحصول على عدد من المقاعد النيابية بسبب انتمائهم العشائري اما الكفاءات المهنية والعلمية الوطنية فسيبقى البلد محروم من علميتهم وكفاءتهم واختصاصاتهم.

واضاف اما قانون الانتخايات وفق القائمة نصف المغلقة بمعنى انتخاب ثلثي اعضاء مجلس النواب 255 عضوا وفق آليات القائمة المفتوحة والثلث المتبقى 100 عضو يتم تسميتهم من بين المرشحين اصحاب الكفاءات حصرا هو مايتيح للكتل الفائزة في الانتخابات القادمة زج الكفاءات المهنية والعلمية في مجلس النواب لترتقي باداء المجلس بشكل افضل واكثر كفاءه ومهنية.(النهاية)

قد يعجبك ايضا

اترك رد