الرئيسية / اقتصادية / خبير: العراق بيئة جاذبة للاستثمار لكن بحاجة لقوانين استثمارية متطورة

خبير: العراق بيئة جاذبة للاستثمار لكن بحاجة لقوانين استثمارية متطورة

بغداد( إيبا )..أكد الخبير الاقتصادي يحيى الدجيلي، أن بيئة العراق بيئة جاذبة للاستثمار الأجنبية وبحاجة الى مشاريع استثمارية كبيرة للنهوض بواقعها الخدمي والاقتصادي ،مبيناً: أن العراق عانى من حصار اقتصادي ومقاطعة دولية لسنوات طويلة في ايام النظام السابق جعلت من بيئة متعطشة للاستثمار الأجنبي لمواكب التقدم الحضاري والاقتصادي العالمي .

وقال الدجيلي في تصريح لوكالة الصحافة المستقلة ( إيبا ) اليوم الاثنين ”  أن الدمار الذي لحق بالعراق نتيجة الحروب الماضية والإهمال الذي طال  المشاريع الخدمية بعد عام 2003 جعل من العراق بيئة خصبة وجاذبة للاستثمار الأجنبي ،مؤكداً: أن جميع هذه المقومات بحاجة الى قوانين استثمارية تجعل من المستثمر قادر على الدخول العراق  دون تراجع والتخوف من ضياع أمواله” .

وأضاف ” ان مشروع أعادة أعمار البنى التحتية والدفع بالأجل مشروع سيسهم بجذب الشركات العالمية لو تم تشريعه وسينهض بواقع الخدمي للمعالم الحضارية العراقية ،لافتاً الى : أن جميع الشركات العالمية تنتظر الشروع باستثمارات خدمية لاستغلالها وتحقيق ارباح مضمونة  “.

وبين الدجيلي ” ان اغلب القوانين الاستثمارية غير جاذبة للاستثمار الاجنبي ويجب اعادة النظر فيها لجذب اكبر عدد من الشركات العالمية لبناء واقع خدمي جديد”.

وتابع الخبير الاقتصادي : “ان عقد الندوات والمؤتمرات الدولية الاقتصادية ساعدت على نقل واقع امني شبة مستقر وواقع خدمي بأمس الحاجة للاستثمار ما جعل اغلب الدول تطلق بإبرام عقودها الاستثمارية مع العراق للاستثمار في مشاريع خدمية تصب بمصلحة العراق وبمصلحة الشركات المتعاقدة “.(النهاية)

اترك تعليقاً