الرئيسية / سياسية / حميري : بهرز في دائرة الخطر والعنف لايمكن ايقافه دون حوار وطني

حميري : بهرز في دائرة الخطر والعنف لايمكن ايقافه دون حوار وطني

(المستقلة).. اكد محافظ ديالى المقال  عمر الحميري، الاحد بان مدينة بهرز لاتزال في دائرة الخطر في ظل المستجدات الراهنة مبيناً بان العنف لايمكن ايقافه دون حوار وطني محذراً من التعامل معها ك ” فلوجة ثانية “

وقال الحميري في بيان صحفي  ان” ما يجري في بهرز من سيطرة واضحة للمسلحين على بعض مناطق بهرز امر خطير يهدد السلم الاهلي ويعرض ارواح المواطنين للخطر وبروز دور خطير للقاعدة والمليشيات  على حد سواء في بعض مناطق ديالى  لا يمكن غض البصر عنه وان العنف لايمكن ايقافه دون  اتباع اساليب امنية محترفة ترافقها خطوات عملية في تجفيف عوامل العنف والتطرف وحل الاشكالات ورفع الظلم وخلق توازن وطني داخل  المؤسسات الحكومية على اختلاف تسمياتها من اجل بعث رسائل طمانة لكافة اطياف المجتمع العراقي في ديالى تدفعها نحو الدفاع عن مكتسباتها وبالتالي ضمان تشكيل قوة شعبية متراصة في مكافحة الارهاب والعنف والتطرف بكافة عناوينه”.

وابدى الحميري استغرابه من تواجد المسلحين في منطقة تسيطر عليها الاجهزة الامنية وتبعد ١ كم عن مركز بعقوبة متسائلاً عن جدوى العمليات العسكرية المستمرة في مكافحة تلك المجميع والتي اسفرت عن اعتقال العديد من المواطنين والتي اضح فيما بعد بانهم ابرياء .

وحذر الاجهزة الامنية من التعامل معها ك فلوجة ثانية وقصف المدنين الامنين واكد ان السلم الاهلي يتحقق بتدخل شيوخ العشائر والوجهاء لتحقيق الامن والسلام.(النهاية)

اترك تعليقاً