الرئيسية / اخر الاخبار / حزب طالباني : رئيس الجمهورية سيكون عائقاً قوياً أمام تنامي النزعة الدكتاتورية

حزب طالباني : رئيس الجمهورية سيكون عائقاً قوياً أمام تنامي النزعة الدكتاتورية

بغداد (إيبا)… أنتقد حزب الاتحاد الوطني الكردستاني الذي يتزعمه رئيس الجمهورية جلال طالباني تصريحات بعض نواب ائتلاف دولة القانون الذي يتزعمه رئيس الوزراء نوري المالكي حول تصرفات طالباني كقيادي كردي وليس رئيساً للجمهورية .

ونقل مكتب الاتحاد الوطني الكردستاني عن المتحدث باسم  لمكتب السياسي للحزب آزاد جندياني القول اليوم ” ان  الرئيس طالباني ملتزم تمام الالتزام بالدستور وحامٍ له، وأن من يقومون الآن بانتهاك الدستور باستمرار يريدون تشويه الحقائق وإظهار أنهم ليسوا الوحيدين في انتهاك الدستور ويشاركهم في ذلك القادة الآخرون في العراق “.

وأضاف ” ان الدستور عند المالكي والمحيطين به هو فقط ما يصب في مصلحة سياساتهم، فهم يعتقدون أن تحذيرات رئيس الجمهورية إزاء الخروقات الدستورية الكثيرة للمالكي، هي غير دستورية، لأن ذلك عائق أمام تفرد رئيس الوزراء ، وحين يقول طالباني وبصوت عالٍ، للقائد العام للقوات المسلحة العراقية لايجوز لك وفق الدستور إقحام الجيش العراقي في المشاكل السياسية الداخلية، فإن ذلك عند المالكي والمحيطين به لايتوافق مع الدستور “.

واوضح  جندياني ” وحين يقول رئيس الجمهورية للقائد العام للقوات المسلحة إن الدستور لم يخولك صلاحية تحريك القوات نحو المناطق المتنازع عليها وشن الحرب على مواطني تلك المناطق، فإن المالكي وجماعته يصرخون قائلين إن ذلك مخالف للدستور “.

واشار المتحدث باسم المكتب السياسي الى ” ان الخطر الأكبر الآن على الدستور والعراق هو فتح الباب على مصراعيه أمام نشوء دكتاتورية جديدة، والرئيس طالباني عائق قوي أمام تنامي النزعة الدكتاتورية “. (النهاية)

اترك تعليقاً