حزب الوفاق: فقدان محصول الحنطة جزء من الفساد المستشري في العراق

(المستقلة).. أكد حزب الوفاق الوطني ضرورة ايقاف الايادي الفاسدة الملوثة بالمال العام العراقي عند حدها، داعيا الى الضرب “بيد من حديد” كل من يتجاوز على المال العام سواء كان شخص او مؤسسة،

وقال الحزب في بيان أصدره اليوم ،”في الوقت الذي تسعى فيه جميع القوى العراقية الوطنية الخيرة للوصول الى الاكتفاء الذاتي الغذائي والحد من الاعتماد على استيراد قوت العراقيين، نرى يد الفساد الحكومي تطال قوت المواطن والامن الغذائي للعراق”.

واضاف “كما ان محاربة الارهاب واجب مقدس كذلك فان محاربة الفساد هي حرب مقدسة لانقاذ العراق من تلك الجهات وضعاف النفوس الذين اعتادوا على سرقة المال العام”.

وأشار الى أن “حادثة فقدان 752 طن من محصول الحنطة في النجف الا مثال على الفساد المستشري في اغلب دوائر الدولة العراقية”.

ورأى الحزب “ان على الحكومة العراقية ان تفعّل دور الجهات الرقابية وتوسع من تمثيلها، وان تحث على التحقيق الفوري النزيه على الفور، وتكون ممثلة من اكثر من جهة رقابية في الدولة”.

كما دعا الى الاعتماد “على المسؤولين المعروف عنهم وطنيتهم ونزاهتهم وقدرتهم على اتخاذ القرار لايقاف هذا الهدر الكارثي لموارد الدولة”.

التعليقات مغلقة.