حزب الدعوة يطالب الحكومة بحماية المحافظات ودوائر الدولة

(المستقلة).. دعا حزب الدعوة الإسلامية الحكومة الى حماية المحافظات واهلها وممتلكاتها ودوائر الدولة ومؤسساتها، كما دعا المتظاهرين , ان يمنعوا من يمارس الحرق,والتدمير, والمواجهة العنفية.

وقال بيان عن الحزب تلقت (المستقلة) نسخة منه اليوم،”تتعرض محافظاتنا والبلد  الى هجمة ممنهجة  تهدد السلم الاهلي والامن المجتمعي والاستقرار  والنظام السياسي”

وأضاف “حرصا منا واستشعارا بخطورة الاوضاع الامنية والسياسية والتحركات والمظاهرات في وقت لازالت الاوضاع, والازمات المادية والصحية تهدد سلامة البلد والمجتمع, نوجه خطابنا للحكومة الجديدة, ان تتحمل مسؤوليتها الكاملة وتتحرك فورا عبر اجهزتها الامنية لحماية المحافظات واهلها وممتلكاتها ودوائر الدولة ومؤسساتها ,وان لا تسكت او تغيب عن دورها في التصدي المسؤول, والدفاع عن كل اجهزة الدولة ومؤسسات المجتمع”.

وتوجه البيان لمخاطبة “شبابنا المتظاهرين” داعيا إياهم الى ” ان يمنعوا من تسول له نفسه ممارسة الحرق,والتدمير, والمواجهة العنفية”.

وطالب من المتظاهرين أن يعطوا “فرصة كاملة للحكومة لتحمل مسؤوليتها ,وندعمها في أنجاح خطواتها, وحين فشلها يكون لنا ولكم الموقف الوطني المسؤول عبر القنوات الدستورية”.

وشهدت محافظة النجف ليلة امس مواجهات بين القوات الأمنية والمتظاهرين بعد مهاجمة المحافظة ومنزل المحافظ ودائرة الوقف الشيعي واحراق كرفانات تابعة لها.

التعليقات مغلقة.