الرئيسية / تنبيهات / جي إيه-إيه إس آي تستعرض عنصر الإطلاق والاستعادة في طائرات إم كيو-9 بي

جي إيه-إيه إس آي تستعرض عنصر الإطلاق والاستعادة في طائرات إم كيو-9 بي

(المستقلة).. قدمت شركة “جنرال أتوميكس إيرونوتيكال سيستمز” (“جي إيه-إيه إس آي”) استعراضاً كاملاً للطائرات الموجهة عن بعد “آر بيه إيه” من طراز “إم كيو-9 بي” بدون استخدام محطة التحكم الأرضية الخاصة بعنصر الإطلاق والاستعادة في الطائرات.

وأجريت بشكل خاص اختبارات ما قبل الطيران من خلال تشغيل المحرك فقط باستخدام حاسوب محمول للقيادة والتحكم من أجل الاستكشاف والاستطلاع، وبعد ذلك، تُركت الطائرة إلى محطة التحكم الأرضية للتحكم بها عن بعد عبر القمر الاصطناعي “ساتكوم”. ثم سُيّرت “إم كيو-9 بي”، وهي طائرة موجهة عن بعد طورتها “جي إيه-إيه إس آي”، نحو المدرج ليقوم الطاقم بإرسال أمر الإقلاع الأوتوماتيكي باستخدام روابط البيانات الخاصة بالقمر الاصطناعي “ساتكوم” فقط. وقامت الطائرة بطلعة جوية قصيرة وهبطت أوتوماتيكياً باستخدام روابط البيانات الخاصة بالقمر الاصطناعي “ساتكوم”، ثم سُيّرت نحو موقع موانع الحركة عبر سيارة أجرة تابعة لـ”ساتكوم”. بعد ذلك حُوّلت ميزة التحكم في الطائرة إلى الحاسوب المحمول للقيادة والتحكم من أجل الاستكشاف والاستطلاع، والذي أتمّ بكفاءة إجراءات ما بعد الطيران عند هبوط الطائرة.

وقال ديفيد آر. ألكساندر، رئيس أنظمة الطيران لدى شركة “جنرال أتوميكس أيرونوتيكال سيستمز” في هذا السياق: “يساهم كل من استخدام حاسوب محمول بالتزامن مع سيارة أجرة تابعة لـ’ساتكوم‘ والقدرة على الإقلاع والهبوط الأوتوماتيكي، في تغيير قواعد اللعبة بالنسبة لعملائنا”. وأضاف: “بدلاً من استخدام محطة التحكم الأرضية المتقدمة التي تعتمد على اتصال للتشغيل ضمن خط النظر، تساهم هذه القدرة المتطورة إلى حد كبير في الحد من استغلال القوى البشرية وضمان أن الطيارين الذين يتحكمون بالطائرة عن بعد يبعدون عن أي نزاع محتمل”.

ويعمل الحاسوب المحمول للقيادة والتحكم من أجل الاستكشاف والاستطلاع على الاستفادة من التطورات المتقدمة في مقصورة القيادة التابعة لـ”جي إيه-إيه إس آي” من خلال تحميل قدرات معينة إلى حاسوب محمول صلب ومقاوم للصدمات. وباستخدام حاسوب محمول، يمكن للمشرف على صيانة الحاسوب الذي ينشر خدماته أن يستخدم قوائم الاختبار الأوتوماتيكية قبل الطيران التي تقلل من أوقات الطلعات الجوية إلى نسبة تزيد عن 50 في المائة. كما تقلل هذه القدرة من متطلبات النقل الجوي من خلال إلغاء الحاجة إلى نشر محطة التحكم الأرضية.

تجدر الإشارة إلى أنّ “إم كيو-9 بي” هو نتاج لجهود مموّلة من شركة “جنرال أتوميكس إيرونوتيكال سيستمز” دامت خمسة أعوام وترمي إلى تقديم طائرة بدون طيار غير مأهولة يمكنها الطيران في مجال جوي غير معزول، مع الامتثال للمعايير الصارمة المحددة في اتفاقية التوحيد القياسي لحلف شمال الأطلسي “الناتو” 4671″ من أجل الحصول على شهادة صلاحية الطيران. وتتميز الطائرات الموجهة عن بعد “آر بيه إيه” بالقدرة على التحليق لأكثر من 40 ساعة، والتكامل السريع للحمولات الجديدة باستخدام تسع نقاط ثابتة، وميزة الانتشار الذاتي في جميع الظروف المناخية، حيث منطقة الهبوط قصيرة المدى، من خلال القدرة على الإقلاع والهبوط الأتوماتيكي بواسطة “ساتكوم”، ورادار لينكس” متعدد الأنماط ونظام كشف وتجنب الطائرات الأخرى. صممت “جي إيه-إيه إس آي” الطائرات الموجهة عن بعد “آر بيه إيه” من طراز “إم كيو-9 بي” بوصفها جيل جديد من أسطول طائرات “بريديتور بي” متعددة المهام، وسمّت طائراتها الأساسية “سكاي غارديان“، ومتغير المراقبة البحرية “سي غارديان“.

وأصبحت “سكاي غارديان” من طراز “إم كيو-9 بي”، في يوليو من عام 2018، أول طائرات موجهة عن بعد “آر بيه إيه” قادرة على التحليق لفترات طويلة على ارتفاع متوسط من دون توقف عبر المحيط الأطلسي. هذا ووقع اختيار المملكة المتحدة على طائرات “سكاي غارديان” من طراز “إم كيو-9 بي” (في إطار برنامج “بروتكتور” للقوات الجوية الملكية)، واُعلن مؤخراً عن اختيارها كطائرة موجهة عن بعد من قبل بلجيكا.

وتتوافر الصور عالية الدقة للحاسوب المحمول وطائرة “سكاي غارديان” من طراز “إم كيو- 9 بي” لوسائل الإعلام المؤهلة عبر جهات الاتصال الواردة الخاصة بـ “جي إيه-إيه إس إيه.

 

المصدر: “ايتوس واير

اترك تعليقاً