جينيفر لوبيز تحتفل بعيد ميلادها مع الجمهور المصري وسط حفل كامل العدد

(المستقلة)..وسط دعوات لم تجد صدى لها بمقاطعة الحفل وإلغائه، أحيت النجمة العالمية ‏جينيفر لوبيز حفلها الأول في مصر أمام حشد من الجمهور يتجاوز الـ15 ألف ‏شخص بمدينة العلمين الجديدة بالساحل الشمالي التابعة لمحافظة مرسى ‏مطروح، وشهد الحفل حضورا جماهيريا كبيرا، وحرص كثير من نجوم ‏الفن والمجتمع على الوجود والالتزام بزي الحفل الموحد وهو اللون الأبيض.‏

دعوات بالمقاطعة واهتمام رسمي

سبق موعد الحفل بأيام ضجة على السوشيال ميديا بعد أن نشرت جينيفر ‏لوبيز صورا من زيارتها لتل أبيب في إطار إحيائها حفلا هناك، وهو الأمر الذي ‏فسر على أنه دعم للدولة العبرية، في حين أن جولة جينيفر لوبيز كانت محددة مسبقا ومواعيدها معروفة ومحطاتها أيضا، وبالتالي ‏الدعوات لم تستند إلى حجة قوية على ما يبدو فانتهت سريعا.‏

كواليس الحفل

تم تجهيز مسرح الحفل على مستوى عال ومميز على شاطئ ‏sea code‏، فيما حضره وفد من مجلس الوزراء المصري ضم رئيس الوزراء مصطفى ‏مدبولي وعدداً من الوزراء في جولة أمس الأول، شملت تفقد ‏بعض المشروعات التنموية بمدينة العلمين الجديدة، وبدأ التوافد على حفل جينيفر ‏بدءا من الساعة الرابعة مساء بتوقيت القاهرة، وسبق صعودها على المسرح ‏فقرات “دي جي” وفقرات استعراضية، وكان مقررا أن تكون بين جمهورها في مصر ‏لتحتفل معهم بعيد ميلادها، قبيل الثامنة بقليل، ولكنها لم تصعد إلى في التاسعة ‏والنصف تقريبا، وغنت قرابة الساعتين، غيّرت خلالهما ملابسها أكثر ‏من مرة.

تكرار الزيارة

وشهد الحفل الذي يأتي بعد أسبوعين من حفل الموسيقار العالمي ياني بالساحل ‏الشمالي أيضا، حضور عشرات من المشاهير بينهم أحمد حلمي وزوجته الفنانة ‏منى زكي وابنتهما لي لي، ومصطفى فهمي وحسين فهمي، والمذيعة بوسي شلبي، ‏والفنان أمير شاهين، وبشرى ومحمود العسيلي، ورجل الأعمال نجيب ساويرس، ‏وغيرهم.

وكانت جينيفر لوبيز وصلت القاهرة صباح الجمعة، واستقبلها ‏رجل الأعمال ربيع مقبل أحد أبرز المشرفين على تنظيم الحفل، فيما لم تظهر وقتها ‏أسرتها معها، لتفاجئ ابنتها إيمي الحضور، وتصعد إلى المسرح وتؤدي مقطعا ‏غنائيا مع والدتها وسط صيحات الجمهور، حيث أشعلت جينيفر لوبيز المسرح ‏وقدمت فقراتها الغنائية والاستعراضية بحماس وسط تفاعل كبير من الحضور، ‏الذي غنى لها كثيرا احتفالا بعيد ميلادها، وشكرت هي بدورها الجمهور أكثر من ‏مرة، وأبدت سعادتها بوجودها في مصر، وأكدت أنها سوف تعود مجددا وتكرر ‏الزيارة، مبدية حماسها للاحتفال بعيد ميلادها الخمسين مع محبيها في مصر.‏

حضور ضخم رغم ارتفاع أسعار التذاكر

وكانت جينيفر لوبيز ظهرت في فيديو قبل الحفل، وهي تحاول أن تتحدث ‏اللهجة المصرية، مبدية سعادته وسعادة عائلتها بالوجود في مصر، وبحسب ‏تصريحات مصادر من الشركة المنظمة للحفل ، “فإن النجمة ذات ‏الأصول اللاتينية غادرت السبت بعد انتهاء برنامج الحفل”، ‏فيما ستختتم جولتها “إنها حفلتي” في روسيا يوم 11 أغسطس (آب).‏

وعلى الرغم من أن ارتفاع أسعار تذاكر حفل جينيفر لوبيز في مصر، فإن الحفل كان كامل العدد بحسب ما أكدته مصادر من شركة ‏venture lifestyle ‎‏ المنظمة، وتراوحت أسعارها ما بين ألفين و4500 جنيه مصري (120 و270 دولار أميركي).

وتعد جينيفر لوبيز واحدة من أبرز نجمات هوليوود، وهي مغنية وممثلة وراقصة ‏استعراضية ومنتجة، ولدت الفنانة ذات الأصول اللاتينية في ‏نيويورك عام 1969، وحققت خلال مسيرتها نجاحات عدة، إذ ‏باعت ما يقرب من 60 مليون أسطوانة حول العالم، وقد حصلت على جائزة ‏غولدن غلوب عام 1998، ودخلت موسوعة غينيس للأرقام القياسية عن ‏ألبومها “‏‎ J to tha L-O! The Remixes‏”، باعتباره أول ألبوم ريميكس ‏يتصدر قائمة قائمة بيلبورد.

 

المصدر: إندبندنت عربية

قد يعجبك ايضا

اترك رد