جمعية تدعو محافظة البصرة لصرف مستحقات الصحف التي بذمة المحافظة

(المستقلة)..دعت الجمعية العراقية للدفاع عن حقوق الصحفيين محافظ البصرة اسعد العيدانى  الى تحمل مسؤولياته ازاء الصحفيين عامة والعاملين في الصحف الورقية بصورة خاصة

وقال رئيس الجمعية ابراهيم السراج ، ان الصحفيين ليسوا بتجار وان احوالهم الاقتصادية هي الاضعف دائما وهذا  امر يوجب على جميع المسؤولين في الدولة العراقية ان يهتموا بهم وان يقدموا لهم المساعدة التي تضمن لهم عيشا كريما.

وأشار الى ان الصحف الورقية وعلى الرغم من كونها ركنا اساسيا من اركان الديمقراطية انما هي اليوم في اسواء احوالها،من حيث انها غير قادرة على الوفاء بما عليها من الالتزامات ازاء الصحفيين وعوائلهم التي اصبحت في اسوء الاحوال

ودعا السراج محافظ البصرة الى التعجيل بصرف مستحقات الصحف التي بذمة محافظة البصرة الناشئة عن نشرها لاعلانات المحافظة، معربا عن أمله “الكبير” باستجابة العيداني لهذا المطلب “الوطني والإنساني”، فالصحفيون “هم اخوانه ان لم يكونوا ابناءه وعليه واجب رعايتهم وتمكينهم من مواجهة الظروف التي يواجهها جميع العراقيين”.

التعليقات مغلقة.