جثث عناصر إيرانية قتلوا بإدلب تصل الحدود العراقية

جثث عناصر إيرانية قتلوا بإدلب تصل الحدود العراقية

المستقلة /وصلت جثث 34 عنصرا من القوات المدعومة من إيران مدينة دير الزور السورية، قتلوا أثناء مشاركتهم في هجمات قوات الأسد على مناطق “خفض التصعيد” في إدلب.

 

وأفادت مصادر محلية بأنه خلال الأيام الأربعة الأخيرة تم إرسال جثث 34 عنصرا، فضلا عن عشرات المصابين ، إلى مدينة دير الزور قرب الحدود العراقية.

 

وخلال الأسبوع الماضي، بلغ عدد القتلى من عناصر ايرانية في إدلب، الذين أُرسلت جثثهم إلى دير الزور حوالي 100 قتيل.

 

كما تسعى قوات الأسد لتعويض خسائرها في إدلب، من خلال اعتقال الشباب في نقاط التفتيش بمحافظة دير الزور وريفها، وإرسالهم إلى جبهات القتال.

وتعد العناصر المدعومة من الحرس الثوري الإيراني من أشد داعمي قوات النظام السوري، إذ تضم عناصر من دول مثل العراق، ولبنان، وأفغانستان، وباكستان.

ومن أبرز القوات التي تحارب إلى جانب النظام في إدلب وريف حلب، “الحرس الثوري الإيراني”، و”لواء القدس”، و”حركة النجباء”، و”لواء الباقر”.

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.