جبهة المعارضة البرلمانية تتضامن مع مطالب المتظاهرين وتطالب بتنفيذها

(المستقلة).. اعربت “جبهة المعارضة النيابية” عن تضامنها “الكامل” مع مطالب المتظاهرين “المشروعة”، مؤكدة ان “جميع المطالب المعلنة هي مطالب حقه ويمكن تنفيذها بخطوات مدروسة خلال فترة ومدة زمنية وجيزة”

واعربت الجبهة في بيان اصدرته اليوم عن اسفها بأن “تشهد البلاد تراجعا ملحوظا في الاوضاع وانتشار الاحتجاجات الشعبية في معظم مناطق بغداد والمحافظات”، كما اعربت عن الاسف “البالغ” لسقوط ضحايا من المتظاهرين والقوات الامنية .
ودعت المتظاهرين الى “انتهاج الطرق السلمية في التظاهر والتعبير عن احتجاجهم والحفاظ على المال العام والخاص وعدم السماح للمندسين بالدخول بين صفوفهم لتفويت الفرصة على المتربصين بهم وتحقيق الاهداف المرجوة من التظاهر والاعتصام”.
وطالبت الجهة رئاسة مجلس النواب بعقد جلسة طارئة وبحضور القائد العام للقوات المسلحة تخصص لمناقشة الاحداث الامنية ووضع الحلول التشريعية والزام الحكومة بتنفدها. مع تعويض الضحايا الذين سقطوا جراء التظاهرات الأخيرة سواء كإنو من المدنيين او القوات الامنية ومحاسبة المقصرين .
كما دعت الى توفير فرص العمل للشباب من خلال تشغيل المصانع والمعامل المتوقفة بعد ان يتم استثمارها وحجب الامتيازات عن الدرجات الخاصة والرئاسات وتحويلها الى درجات وظيفية لعاطلين ، مع قيام الحكومة بفتح باب الاستثمار وتجاوز كل العراقيل والروتين الذي يمنع جلب رؤوس الاموال والتكنلوجيا الى البلد واعطاء الاولوية لتشغيل العمالة المحلية وخاصة في الشركات النفطية والاستغناء على العمالة الاجنبية
وطالبت ايضا بإحالة كل من يدعي العمل الاقتصادي للأحزاب و الزام المجلس الاعلى لمكافحة الفساد بتقديم الملفات الفساد الكبيرة الى القضاء وبالأسماء وخلال فترة لا تتجاوز 15 يوم.مع الزام وزارتي التعليم العالي بتشغيل حملة الشهادات عن طريق الزام الجامعات بالعمل بنظام فصل الدوام الصباحي عن المسائي .

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.