الرئيسية / اخر الاخبار / تويتر في طريقها الى التنازل عن الهاشتاغ والرد

تويتر في طريقها الى التنازل عن الهاشتاغ والرد

تختبر شركة تويتر إلغاء رمزي @ و# لجعل المحتوى مفهوماً أكثر للمستخدمين الجدد.

وتعمل إدارة تويتر حالياً على إلغاء رمز @ الذي يسبق أسماء المستخدمين في الرد على التغريدات، بجانب خطط لحذف رمز # الخاص بالـهاشتاغ، لتسهيل المحتوى على المستخدمين المستجدين.

ويعد هاشتاغ بمثابة وسوم يسبقها رمز #، ويستخدم للدلالة على مواضيع التغريدات، وهو أحد أبرز المميزات لموقع التدوين المصغر تويتر الذي يعد المنافس الأول لموقع فيسبوك.

ويتم حالياً اختبار النظام الجديد الخالي من رمزي الهاشتاغ والرد على شبكة التدوين المصغر للموقع، وقد تم تسريب صورة لتطبيق تويتر على نظام أندرويد تؤكد استعمال الصيغة الجديدة.

ورغم أن هذه الخطوة تهدف إلى زيادة الإقبال على الموقع، إلى أن بعض المستخدمين القدامى أبدوا استياءً، في إشارة إلى حذف ما يميزهم كمستخدمين لهم خبرة في التعامل مع الموقع.

وكانت فيفيان شيلر رئيسة قسم الأخبار لدى تويتر قد قالت مؤخرا إن الرموز الخاصة بالوسوم هاشتاغ # والرد على التغريدات@ قد تكون غامضة بالنسبة لمستخدمي الشبكة الجدد.

ونقل موقع اميركي عن شيلر قولها إن تويتر قد تعيد صياغة الطريقة التي تعمل بها الشبكة، وذلك لمساعدة المستخدمين الجدد على فهم الموقع.

ولاقى تويتر استحسان الملايين من المستخدمين والعديد من الشركات العاملة في مجال الإعلام والإنترنت بالرغم من تكوين خدمات أخرى منافسة له.

وكان موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي اعلن عن نيته إضافة ميزة هاشتاغ اليه كما هو الحال في تويتر وإنستاغرام، ليصبح مستخدمي شبكة التواصل الأكبر في العالم قادرين على ربط مشاركاتهم على الموقع بالوسم وعبر الرمز # وذلك لتمكينهم من ربط ما ينشرونه بحملات عامة كما هو الحال في تويتر.

ووصل عدد مستخدمي تويتر إلى نصف مليار في نهاية حزيران/يونيو 2013، علما أن أكثر من 140 مليون مستخدم منهم هم من الولايات المتحدة وأن عدد المستخدمين في البرازيل سجل زيادة بنسبة أكثر من 23% منذ مطلع السنة، على ما جاء في دراسة نشرتها شركة “سيميوكاست”.

وتصدرت الولايات المتحدة لائحة البلدان التي تستخدم موقع المدونات الصغرى، مسجلة 141.8 مليون مستخدم في 30 حزيران/يونيو 2012. وتحتل البرازيل المرتبة الثانية مع 41.2 مليون مستخدم، تتبعها اليابان مع 35 مليون مستخدم، بحسب شركة “سيميوكاست” التي تتخذ في باريس مقرا لها والمتخصصة في الأبحاث المتعلقة بشبكات التواصل الاجتماعي.

وأطلقت الشركة المؤسسة لتويتر صفحة مخصصة لعرض أول تغريدة قام بنشرها أي مستخدم، ويأتي ذلك احتفالاً بمرور 8 أعوام على تأسيسه.

وعند الوصول للرابط الذي وضعه تويتر ستظهر أول تغريدة قام بنشرها من حسابه، ويمكن كتابة اسم أي مستخدم داخل مُربع البحث لتظهر مباشرةً أول تغريدة قام بها.

اترك تعليقاً