تفاصيل عودة “صوفيا لورين” إلى التمثيل مرة أخرى بعد غياب 11 عاماً

المستقلة/ منى شعلان/ بعد فترة غياب دامت 11 عاماً ، تعود النجمة العالمية صوفيا لورين ، إلى السينما ، ببطولة فيلم روائي طويل ، بعنوان ”The Life Ahead“.

وستؤدى النجمة الإيطالية البالغة من العمر 86 عامًا،ضمن أحداث الفيلم دور امرأة يهودية ناجية من ”الهولوكوست“ تدعى مدام روزا، والتي تساعد في تربية أطفال البغايا ، وسيقوم بإخراج الفيلم نجل النجمة إدواردو بونتي، ومن المتوقع بدء تصوير الفيلم في روما أول شهر أكتوبر المقبل ، وفقا لصحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية.

وكشفت لورين عن حماسها لفيلمها الجديد، قائلة ”عندما اقترح ابني الدور علي، كان مثل الحلم الذي أصبح حقيقة ، متابعة :”انتهزت الفرصة لتحقيق ذلك، فقد أحببت دور السيدة روزا، الشخصية الصلبة وفي الوقت نفسه هشة كونها من الناجيين من الهولوكوست، تذكرني من نواح كثيرة بأمي“.

ويشار إلى أن النجمة العالمية صوفيا لورين ، قد إحتفلت يوم الأحد الماضي ، بعيد ميلادها الـ86 ، حيث تعتبر الممثلة الإيطالية واحدة من أبرز نجمات التمثيل على مر التاريخ كما اشتهرت بجمالها الأخاذ ، حتى صنفت أنها واحدة من أجمل نساء العالم.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.