الرئيسية / سياسية / تظاهرات عنيفة تعم العالم الاسلامي احتجاجا على الفيلم المسيء للاسلام

تظاهرات عنيفة تعم العالم الاسلامي احتجاجا على الفيلم المسيء للاسلام

 بغداد ( إيبا )..عمت التظاهرات العنيفة بعد صلاة الجمعة يوم امس العالم الاسلامي احتجاجا على الفيلم المسيء للرسول الكريم محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم والذي انتج في الولايات المتحدة.

  وتطورت التظاهرات في بعض العواصم الاسلامية الى اشتباكات دامية بين قوات والامن والمحتجين الذين حاولوا في اكثر من مكان استهداف السفارات والمصالح الاميركية والغربية ما اسفر عن قتلى وجرحى.

وفي الخرطوم اطلق حراس السفارة الاميركية النار في الهواء من على سطح مبنى السفارة لمنع مئات المتظاهرين من الاقتراب منه بعدما تمكن هؤلاء من اجتياز طوق امني اقيم حول المقر، كما افاد مراسل وكالة فرانس برس. 

وعمد المتظاهرون ايضا الى اضرام النار في سيارة شرطة قرب السفارة، وذلك بعد اندلاع مواجهات بينهم وبين قوات الامن اسفرت عن مقتل متظاهرين اثنين.

وكانت قوات الامن السودانية اطلقت في وقت سابق الجمعة القنابل المسيلة للدموع لمنع حوالى عشرة الاف متظاهر من الوصول الى مقر السفارة الاميركية في الخرطوم، بعدما هاجموا السفارتين الالمانية والبريطانية، كما افاد مراسل وكالة فرانس برس.

 وكان المتظاهرون عمدوا في مستهل مسيرتهم الاحتجاجية الى اضرام النار في السفارة الالمانية في الخرطوم كما هاجموا السفارة البريطانية القريبة منها ورشقوها بالحجارة وحاولوا تحطيم سياجها.

 واعربت المستشارة الالمانية انغيلا ميركل عن “قلقها الشديد” حيال اعمال العنف المستمرة في العالم العربي ودانت الاعتداءات على السفارة الالمانية في الخرطوم والسفارات الاميركية في اكثر من عاصمة عربية. . كما حث نائب الرئيس الاميركي جو بايدن نظيره السوداني علي عثمان طه على حماية الدبلوماسيين في الخرطوم، حسب ما اعلن البيت الابيض.

 وفي لبنان قتل متظاهر في مواجهات دارت في طرابلس كبرى مدن الشمال بين قوى الامن واسلاميين عمدوا ايضا الى احراق مطعم اميركي للوجبات السريعة احتجاجا على الفيلم المسيء للاسلام، وقد اسفرت المواجهات ايضا عن اصابة 25 شخصا بجروح، كما افاد مسؤول في اجهزة الامن لوكالة فرانس برس. 

وتأتي اعمال العنف هذه فيما بدأ البابا بنديكتوس السادس عشر زيارة تاريخية لبيروت تستغرق ثلاثة ايام حيث دعا في كلمته الى التسامح. وعاد الهدوء بعدما انتشر الجيش اللبناني في المنطقة وقام بتفريق المتظاهرين.

 وفي مخيم عين الحلوة للاجئين الفلسطينيين قرب مدينة صيدا بجنوب لبنان، خرج مئات الفلسطينيين من مساجد المخيم في تظاهرة حاشدة بعد صلاة الجمعة ، للتنديد بالفيلم المسيء للاسلام.

 وفي مصر قتل متظاهر في المواجهات مع قوات الامن بالقرب من مقر السفارة الاميركية في القاهرة حيث جرح 53 شرطيا، حسب ما نقلت وكالة انباء الشرق الاوسط عن مصادر في اجهزة الامن المصرية. وتحدثت اجهزة الامن ايضا عن جرح 53 عنصرا من قوات الامن بينهم سبعة بالرصاص. 

وكانت جماعة الاخوان المسلمين سحبت دعوتها الى التظاهر بعد صلاة الجمعة في كل انحاء البلاد احتجاجا على الفيلم المسيء للاسلام الذي انتج في الولايات المتحدة، مؤكدة انها لن تنظم سوى تجمع “رمزي” في القاهرة.

في تونس، قتل متظاهران برصاص الأمن وأصيب العشرات خلال مواجهات عنيفة جرت بعد ظهر الجمعة بين الشرطة ومئات من المحسوبين على التيار السلفي المتشدد، هاجموا مقر السفارة الأميركية بالعاصمة احتجاجا على الفيلم.

 وأعلنت وزارة الداخلية في حصيلة “غير نهائية” نشرتها ليلة الجمعة أن المواجهات أسفرت عن مقتل اثنين من المتظاهرين برصاص الأمن وإصابة 28 آخرين و22 عنصر أمن. وأضافت أنه تم اعتقال 28 شخصا من المتورطين في أعمال العنف. 

وقال الرئيس التونسي منصف المرزوقي إن “استفزازات” المجموعات الدينية المتشددة في بلاده “قد تجاوزت الخط الأحمر”، وذلك في أول تعليق له إثر مقتل شخصين برصاص الأمن وإصابة العشرات خلال مواجهات جرت بعد ظهر الجمعة بين الشرطة وسلفيين هاجموا مقر السفارة الأميركية بالعاصمة تونس احتجاجا على فيلم مسيء للاسلام أنتج في الولايات المتحدة.

 اما في المغرب فتظاهر نحو مئتي سلفي في مدينة سلا قرب العاصمة الرباط بعد صلاة الجمعة احتجاجا على الفيلم المسيء للاسلام، وقاموا باحراق العلم الاميركي.

 وفي اليمن اطلقت الشرطة النار في الهواء لصد متظاهرين كانوا يقتربون من السفارة الاميركية في صنعاء وذلك، غداة مقتل اربعة اشخاص في اقتحام هذا المبنى.

 وفي هذا الاطار اعلن البنتاغون الجمعة ان الولايات المتحدة ارسلت فريقا من مشاة البحرية (المارينز) لحماية السفارة الاميركية في صنعاء.

 وفي غزة نظمت حركتا حماس والجهاد الاسلامي بعد صلاة الجمعة تظاهرات حاشدة في كل محافظات قطاع غزة احتجاجا على الفيلم المسيء للاسلام.

 وشارك الاف الفلسطينيين يتقدمهم اسماعيل هنية رئيس وزراء حكومة حماس الى جانب عدد من قادة حماس والفصائل الفلسطينية في التظاهرة التي انطلقت من مساجد مدينة غزة قبل ان تتوقف امام المجلس التشريعي غرب المدينة.

وفي سوريا نظم نحو 200 شخص بعد ظهر الجمعة وقفة احتجاجية امام السفارة الاميركية في دمشق، المغلقة منذ اشهر، تنديدا بالفيلم المسيء للاسلام.

 وفي الاردن شارك نحو الفي شخص الجمعة في تظاهرة لجماعة الاخوان المسلمين في الاردن وسط عمان واخرى للتيار السلفي الجهادي قرب السفارة الاميركية احتجاجا على الفيلم المسيء للاسلام، احرقوا خلالها اعلام الولايات المتحدة.

 وفي العراق تظاهر الالاف في عدد من المدن الرئيسية بينها بغداد مطالبين لليوم الثاني بطرد السفير الاميركي احتجاجا على الفيلم المسيء للاسلام.

 كما سقط ثلاثة جرحى الجمعة في هجوم شنه بدو مصريون على معسكر لقوات حفظ السلام الدولية في سيناء احتجاجا على الفيلم، كما افاد مسؤول امني. من ناحيتها، ذكرت وكالة انباء الشرق الاوسط المصرية الرسمية ان الجيش المصري سيطر على الوضع في وقت متأخر من الليل وان “الهدوء عاد الى القطاع”.

وفي اسرائيل عززت قوات الامن الاسرائيلية التدابير الامنية في القدس الشرقية خلال صلاة الجمعة بسبب “التوتر في المنطقة”، بحسب الشرطة.

وفي ايران تظاهر الالاف في وسط طهران الجمعة احتجاجا على الفيلم المسيء للاسلام وهم يهتفون “الموت لاميركا” و”الموت لاسرائيل” بحسب مشاهد بثها تلفزيون الدولة.

وفي افغانستان احرق متظاهرون صورة للرئيس باراك اوباما في شرق البلاد خلال التجمع الوحيد الذي سجل الجمعة احتجاجا على الفيلم المسيء للاسلام، في حين اكتفي عناية الله بليغ امام جامع بلي خيستي المركزي في العاصمة كابول بادانة الفيلم في خطبة الجمعة مؤكدا انه من عمل “يهوديين اميركيين جرح فيلمهما المسلمين في جميع انحاء العالم”، وقال للمصلين “اذا كنتم تريدون التظاهر فافعلوا ذلك بدون عنف”.

 وفي باكستان شهدت كبريات المدن الجمعة تظاهرات دعت اليها حركات اسلامية للتنديد بالفيلم والمطالبة باعدام مخرجه وطرد السفير الاميركي.

وفي كينيا تظاهر مئات المسلمين بهدوء في باحة اكبر مساجد مومباسا، ثاني كبرى مدن البلاد، واحرقوا العلم الاميركي لكنهم لم يخرجوا الى الشارع وانفضت تظاهرتهم بسلام.

 وفي الهند افادت الشرطة ان مئات المتظاهرين المسلمين هاجموا الجمعة القنصلية الاميركية في مادراس بجنوب شرق الهند، لافتة الى اعتقال 86 شخصا.

 وفي بنغلادش نزل حوالى عشرة آلاف متظاهر الجمعة الى شوارع دكا احتجاجا على الفيلم الاميركي المسيء للاسلام، وقام بعضهم باحراق العلمين الاميركي والاسرائيلي وحاولوا الاقتراب من سفارة الولايات المتحدة.

 وفي جاكرتا تظاهر نحو 500 اسلامي متطرف احتجاجا على الفيلم معتبرين انه “اعلان حرب” كما وصفه الناطق باسم حزب التحرير الاسلامي الذي دعا الى التظاهر.

 وفي ماليزيا سار عشرات الاشخاص حتى مقر السفارة الاميركية في كوالالومبور وسلموها رسالة تدعو الى ملاحقة مخرج الفيلم بتهمة ارتكاب “جريمة ضد الانسانية”.

 وفي كشمير الهندية طلب احد اهم مشائخ المسلمين من كل المواطنين الاميركيين “مغادرة المنطقة فورا”، بينما شهدت سريناغار، كبرى مدن الاقليم، تظاهرة لمحامين شارك فيها حوالى سبعمئة محام اطلقوا خلالها شعارات مناهضة للولايات المتحدة. وقد حجب موقع يوتيوب موقع الفيلم عن الهند.

 وتوالت الجمعة الادانات الدولية والاسلامية للفيلم كما لاعمال العنف التي تسبب بها.

ودانت دول مجلس التعاون الخليجي الفيلم المسيء للاسلام والهجمات على السفارات الاميركية التي اثارها في العالم الاسلامي، فيما اعلنت البحرين انها حجبت هذا الفيلم على مواقع التواصل الاجتماعي.

 وفي نيويورك وصف الامين العام للامم المتحدة بان كي مون الجمعة الفيلم بانه “يثير الاشمئزاز”، داعيا الى “الهدوء والتعقل”، ومشددا على ان “لا شيء يبرر الجرائم والوحشية” التي تعرضت لها البعثات الدبلوماسية الاميركية في ليبيا ودول اخرى.

 وكان الرئيس الاميركي باراك اوباما عبر الخميس عن “قلقه على سلامة” الدبلوماسيين وسفارة الولايات المتحدة في صنعاء، في محادثة هاتفية مع نظيره اليمني عبد ربه منصور هادي.

 وقتل اربعة اشخاص وجرح 34 اخرون في مواجهات مع الشرطة خلال تفريق تظاهرات بعدما اقتحم متظاهرون غاضبون مجمع السفارة الاميركية في صنعاء واحرقوا عددا من السيارات المركونة في فناء المبنى.

 وطلب الاتحاد الاوروبي مساء الجمعة من السلطات في الدول العربية والاسلامية التي تشهد اعمال عنف ضد الفيلم المسيء للاسلام ضمان “امن” الدبلوماسيين والدعوة “فورا الى السلام وضبط النفس”.

 وذكرت الصحافة الاميركية الجمعة ان الفيلم المسيء للاسلام الذي يشعل حاليا العالم العربي صورته جمعية خيرية مسيحية بالقرب من لوس انجليس تحت اسم “مقاتلو الصحراء”.

 وذكرت صحيفة لوس انجليس تايمز نقلا عن مصدر مقرب من مؤسسة “لوس انجليس فيلمز” وهو المكتب الذي يمنح الاذن بتصوير الافلام، ان هذا المكتب منح الاذن لانتاج الفيلم الى “ميديا اوف كريست”.

 يشار الى ان رئيس هذه الجمعية التي تقول انها “تسلط الضوء على يسوع” في العالم هو المصري جوزف نصرالله عبد المسيح.(النهاية)

اترك تعليقاً