الرئيسية / عربي و دولي / عربي / تطور في عمل (التعاون الإسلامي) مع الملف السوري

تطور في عمل (التعاون الإسلامي) مع الملف السوري

بغداد ( إيبا ).. شهدت منظمة التعاون الإسلامي تطورا في نشاطها في الأزمة السورية، حين استقبل الأمين العام للمنظمة، أكمل الدين إحسان أوغلى، وعلى هامش الاجتماع الرابع لمجموعة أصدقاء الشعب السوري في مراكش الخميس الماضي، رئيس التحالف الوطني للمعارضة السورية، أحمد معاذ الخطيب، وجورج صبرا رئيس المجلس الوطني السوري.

وتعد هذه المرة الأولى التي يلتقي فيها أمين عام منظمة التعاون الإسلامي، أقطاب معارضة سورية، ما يعد تحولا له مضامين عدة في سياسة المنظمة التي كانت قد جمدت عضوية سوريا في المنظمة في قمة مكة المكرمة الرابعة في أغسطس الماضي. وبحث إحسان أوغلى مع القياديين المعارضين، الأوضاع في سوريا، ونتائج اجتماع أصدقاء الشعب السوري.

وكان إحسان أوغلى قد ألقى كلمة في الاجتماع الرابع لمجموعة أصدقاء الشعب السوري ركز فيها على جهود المنظمة الرامية إلى إيجاد حل سياسي للأزمة السورية، وكذلك على ما تقدمه من مساعدات إنسانية للشعب السوري.(النهاية)

اترك تعليقاً