تشييع جثمان العراقية ملاك الزبيدي

شيعت عائلة الشابة العراقية ملاك حيدر الزبيدي جثمانها إلى مثواه الأخير، بعدما وافتها المنية عقب أيام على واقعة إضرامها النار بنفسها.

وتداولت العديد من الحسابات المقربة من عائلة الفتاة الراحلة مقاطع فيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعي، للحظة تشييع الجثمان الفتاة، التي أحرقت نفسها نتيجة تعرضها للعنف الأسري.

 

وشهدت مراسيم تشييع الشابة، وهي من منطقة النجف العراقية، إجراءات احترازية صارمة التزاما بما أقرته السلطات لمواجهة فيروس كورونا المستجد.

 

ورافق أفراد من قوات الشرطة، مراسم تشييع جثمان ملاك الزبيدي، بحضور أهلها وعشائر من مدينة النجف.

 

وأكد أحد الحضور أن القضية لن تترك دون الوصول إلى الحقيقة، وسيأخذ القانون مجراه.

 

وتوفيت الشابة العراقية ملاك حيدر الزبيدي، صباح يوم السبت بعدما أثارت واقعة إضرامها النار بنفسها، جدلا واسعا في العراق وخارجه حول العنف الأسري.

 

ولقي خبر الوفاة تفاعلا واسعا على منصات التواصل الاجتماعي، حيث شارك العشرات تعليقاتهم على وسم #ملاك_حيدر_الزبيدي، داعين لها بالرحمة، ومعبرين عن غضبهم لرحيلها بهذه الطريقة.

التعليقات مغلقة.