تزوّجت بعد أيام على التهام تمساح ذراعها

(المستقلة)..تزوّجت امرأة من زيمبابوي في أجواء عاطفية غير معتادة، بعد أيام قليلة من تعرضها لهجوم تمساح مفترس، التهم ذراعها وهي في طريقها مع عريسها إلى التجذيف.

وكان البريطاني جامي فوكس وعروسه زانيلي ندولفو، في طريقهما للتجذيف في نهر زامبيزي فوق شلالات فيكتوريا، عندما فاجأهما التمساح، وهاجم العروس والتهم ذراعها اليمنى، كما تعرض ذراعها اليسرى لإصابات مختلفة.

وسارع جامي لإنقاذ زانيلي وهي بطلة محلية سابقة في التنس، وتمكن من انتزاعها من بين فكي التمساح، لكنها كانت قد فقدت الكثير من الدم، وخشي أن تفارق الحياة نتيجة لذلك.

وتم نقل زانيلي إلى المستشفى على الفور، وتمكن الأطباء من إنقاذ حياتها، لكنها كانت فقدت جزءاً كبيراً من ذراعها، وعلى الرغم من الحادث المأساوي، أصرّت العروس على أن لا تفوت موعد زفافها، وسمح للعروسين بإقامة الحفل في المستشفى.

قد يعجبك ايضا

اترك رد