الرئيسية / اخر الاخبار / تحالف القوى يتهم الدبلوماسية بالازدواجية ويطالب بالتراجع عن تغيير السبهان

تحالف القوى يتهم الدبلوماسية بالازدواجية ويطالب بالتراجع عن تغيير السبهان

(المستقلة).. اتهم تحالف القوى العراقية الدبلوماسية العراقية ” بالازدواجية” ، فيما طالب الحكومة بالتراجع عن طلب تغيير السفير السعودي في بغداد ثامر السبهان، مبينا أن الطلب يأتي استجابة للضغوط التي تمارسها “الميليشيات المنفلتة” .

وقال التحالف في بيان له تلقته (المستقلة) اليوم الثلاثاء إن “السياسات العراقية تنزلق مرة أخرى الى محور الاختلاف مع الدول العربية بلا مبرر رغم انها مدت يدها للشعب العراقي ووقفت معه وماتزال في محنته الامنية والانسانية”.

وأضاف البيان أننا “فوجئنا بقرار الحكومة العراقية بطلب تغيير السفير السعودي في بغداد ثامر السبهان وهي سابقة خطيرة لم تألفها الاعراف والتقاليد الدبلوماسية بين الدول المتحضرة في اساءة متعمدة للدور السعودي الاقليمي”.

وأوضح التحالف أنه “ليس لدينا من تفسير سوى أن الطلب يأتي استجابة للضغوط التي تمارسها الميليشيات المنفلتة التي لطالما هددت الأمن العراقي والعربي وبدفع من الاجندات الاقليمية التي لايروق لها رؤية عراق وطني بعلاقات عربية معافاة”.

وأشار الى أن “ازدواجية الدبلوماسية العراقية لم يعد ممكناً السكوت عنها، فهي من جهة تستقبل وفود المجاميع المسلحة كالحوثيين وتغض النظر عن التدخل الاقليمي الفج في الشأن العراقي وتبرره، ومن جهة أخرى تسعى بدون أي مسوغ لتعكير علاقات العراق العربية وتأزيمها في وقت نحن أحوج مانكون فيه الى الانفتاح على العالم الخارجي والابتعاد عن سياسة المحاور التي اضرت ببلدنا وجعلت العالم ينظر له على أن سيادته مشوبة بعيب التبعية”.

وتابع البيان أن “تحالف القوى العراقية اذ يعرب عن عدم قبوله بالقرار الصادر عن  الخارجية العراقية فإنه يطالب الحكومة بالتراجع عنه صوناً للمصالح المشتركة وبضرورة أن تكون مواقف من مثل هذا النوع مدروسة ومتخذة بتوافق الشركاء لا أن ينفرد بها حزب أو فئة وأن تكون نابعة من مصالحنا الوطنية لا استجابة للضغوط من أي طرف جاءت”.

وكانت وزارة الخارجية العراقية طالبت في وقت سابق نظيرتها السعودية باستبدال سفيرها في العراق ثامر السبهان، وعزت الأسباب الى تجاوزه حدود التمثيل الدبلوماسي .(النهاية)

اترك تعليقاً