بين التأكيد والنفي ..تفاصيل نص حكم فسخ التعاقد بين بهاء سلطان ونصر محروس

المستقلة/ منى شعلان/ بعد سنوات من الخلاف بين المنتج نصر محروس ، والفنان بهاء سلطان ، تم إنهاء النزاع بينهما أمس ، بحكم قضائي ، وأعلن سلطان ، عودته للغناء مرة أخرى ، ولكن خرج محروس ، عن صمته ، ليكذب ما قاله سلطان.

وينشر “المستقلة”، نص الحكم ، والذى جاء على النحو التالي : “انتهاء النزاع بين بهاء سلطان ونصر محروس في الدعوى رقم 545 لسنة 7 قضائية المرفوعة من السيد نصر محروس عبد المسيح الممثل القانوني لشركة فري ميوزيك ضد السيد بهاء فتحي عبد الله الشهير ببهاء سلطان والتي أقامها بطلب الحكم:

أولا: الالتزام بالتنفيذ العيني لالتزاماته الواردة بالعقد المحرر بينه وبين الشركة الطالبة والمؤرخ في 28/10/2009، وملحقة في 10/7/2011 بالأداء الغنائي والتسجيل والانتهاء من تنفيذ كامل التزاماته للألبوم الثاني والثالث.

الزامه بأن يدفع للشركة الطالبة الجزائي المنصوص عليه بالعقد والذي يمثل تعويضا اتفاقيا نهائيا رضائيا لا رجعة فيه والمقدر بما فيه مبلغ مليون ونص دولار أمريكي بالجنيه المصري.

حكمت المحكمة بالحكم القاضي منطوقه:
في موضوع الدعوى:
الزام المدعي عليه بتنفيذ العقد المؤرخ 28/10/2009 وملحقه المؤرخ في 10/7/2011، عينيا فيما ينصرف لإعادة تسجيل الأغاني التي شابها عيبى هندسي بالألبوم الثاني على نحو ما تقدم تحديدا بتقرير الخبير ورفض ما عدا ذلك.

وبدأت الأزمة بين بهاء سلطان ونصر محروس منذ 2014 وتسبب محروس ، بصفته مالك شركة فري ميوزيك، في توقف بهاء سلطان ، عن الغناء لسنوات طويلة، وبسبب رفض محروس طرح ألبومه “سيجارة” في الأسواق بعدما رفض بهاء التجديد معه، ووصلت الأزمة إلى المحاكم، بدعوى أقامها المنتج ، وطالبه فيها بدفع قيمة الشرط الجزائي الذي يبلغ مليون ونصف المليون دولارا، قرر بهاء سلطان الرد برفع دعوى قضائية ضد محروس، وظلت الأزمة قائمة بين الثنائي ، داخل أروقة المحاكم.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.