بعد اكثر من 37 مليون اصابة عالمية .. إعلامية كويتية تنكر وجود كورونا وتصفها بالأكذوبة

المستقلة /- استنكرت الإعلامية الكويتية عائشة الرشيد، حالة قصور منظمة الصحة العالمية” في التعامل مع جائحة كورونا وإطلاقها بيانات مغلوطة وتقارير متخبطة بثت الرعب والقلق فى نفوس البشر ونجم عنها خسائر مادية وبشرية فادحة . 

وحذرت عائشة الرشيد من الإنسياق وراء تعليمات وتحذيرات منظمة الصحة العالمية التى تنفذها وفق وثيقة عائلة روكفلر وروتشيلد التابعة للماسونية الصهيونية التى وُضع سيناريو تنفيذها فى 2010 لتتم فى 2020 ، لافتة إلى أن المخطط يسير بسرعة الصاروخ ويستهدف ضرب الأوطان العربية، ومشيرة في الوقت ذاته، إلى أن فيروس كورونا أكبر أكذوبة عرفها العالم فى 2020.
كما حذرت “الإعلامية الكويتية”، من المخاوف التى تختلقها وتروج لها منظمة الصحة العالمية بشأن الموجة الثانية لفيروس كورونا، موضحة أن ما جاء بوثيقة روكفلر بالتعاون مع بيل جيتس كشف أنه بعد عودة الحياة لطبيعتها في سبتمبر يتم المبالغة في الحديث عن موجه ثانية تبدأ في أكتوبر وتشتد مع نوفمبر مع فرض دول معينة إجراءات جديدة مثل باريس تقوم بفرض الكمامات مجدداَ، وألمانيا تعزز التدابير الإحترازية كما تعلن أمريكا من جانبها تجاوز عتبة الإصابات لديها 180 الف حالة وفاة يوميا لاقناع العرب بأن الفيروس موجود وتوحش في الإنتشار.
وطالبت الإعلامية الكويتية؛ وزراء الصحة العرب بعدم تنفيذ قرارات منظمة الصحة العالمية بفرض الحظر مجددا لما سيسفر عن نتائج لا يحمد عقباها.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.